عاجل

البث المباشر

بعد الضجة باسيل يغرّد مجدداً: "معرضون لتحريف كلامنا"

المصدر: دبي - العربية.نت

بعد الضجة التي أثارها وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل، إثر تغريديته التي نشرها عن العمالة الأجنبية في بلده، عاد ونشر تغريدات أخرى تحدث فيها قائلاً: "كل يوم معرضون لتحريف كلامنا وواجب علينا تحقيق مصلحة لبنان وإذا حصل تحريف علينا أن نصححه".

وأضاف: "واجب كل دولة إعطاء الأولوية لشعبها بفرص العمل وهذا ما تقوم به كل الدول وهذا ما يغفل عنه لبنان بالتطبيق".

وتابع: "اللبنانيون يعملون بالخارج وفقاً لحاجات الدول وهم يحترمون قوانين هذه الدول، وكل من يخالف نحن ندعو إلى تطبيق القانون بحقه وعلى رأس هذه الدول المملكة العربية السعودية، حيث لدينا جالية من الواجب الحفاظ على مصالحها لكن واجب الجالية وواجبنا أن نحترم الدولة التي نعمل فيها ونحترم قوانينها".

وقال: "الدول ومن ضمنها لبنان والسعودية تميز شعوبها عن غيرها بالقوانين وهذه ليست عنصرية فعندما تدافع عن حق شعبك تكون وطنيا وليس عنصرياً وهذا ما قلته وهذا ما قصدته، ويحدث أن كثيرين من محترفي تخريب العلاقات وأصحاب النوايا السيئة يحرفون الكلام أو المعنى والمقصد بوقت هو ليس كذلك".

"تغريدة مستفزة"

وكان وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل، قد نشر تغريدة أثارت غضب الكثيرين، حول العمالة الأجنبية في لبنان.

وهبت عاصفة الانتقادات على التغريدة التي قال فيها باسيل: "إنه من الطبيعي أن يتم الدفاع عن اليد العاملة اللبنانية بوجه أي يد عاملة أخرى أكانت سورية فلسطينية فرنسية سعودية إيرانية أو أميركية، فاللبناني قبل الكل".

موضوع يهمك
?
أثارت تغريدة لوزير الخارجية اللبناني جبران باسيل، الأحد، حول العمالة الأجنبية في لبنان، بحراً من الردود على مواقع...

تغريدة وزير تغضب سعوديين.. 200 ألف عامل سعودي بلبنان سوشيال ميديا

وأضاف: "للأسف هناك من لا يفهم ماذا يعني أن تكون لبنانيتنا فوق كل شيء. وماذا يعني أن تشعر برابطة الدم".

التغريدة أثارت غضب السعوديين، حيث كتب الأمير السعودي عبد الرحمن بن مساعد على حسابه على تويتر مساء الأحد: "مشكلة العمالة السعودية السائبة في لبنان كبيرة ولا يلام معالي الوزير العبقري على تصريحه، ولا أرى فيه أي عنصرية بل هو تصريح حكيم وفي محله، فالسعوديون زاحموا اللبنانيين على أعمالهم واللبنانيون أولى ببلادهم، لاسيما أن عدد العمالة السعودية في لبنان يقارب الـ200 ألف".

وفتحت تلك التغريدة جدالاً لبنانياً آخر، إذ انتقد عدد من المغردين اللبنانيين ما اعتبروه إساءة إلى المملكة التي تحتضن آلاف اللبنانيين.

وأثارت التغريدة ردوداً كثيرة، حيث وصفها نشطاء لبنانيون بالعنصرية وغير المنطقية، فيما عبر سعوديون عن غضبهم إزاءها، متناقلين رد الأمير عبد الرحمن بن مساعد.

إعلانات