عاجل

البث المباشر

بعد وفاة الفيشاوي.. بسمة وهبة تروي قصة معاناتها مع السرطان

المصدر: القاهرة - أحمد الريدي

صدمة كبيرة وحزينة خلفها رحيل الفنان المصري، فاروق الفيشاوي، الذي كان يعاني من مرض السرطان وأعلن عن إصابته به قبل أقل من عام.

حيث قررت الإعلامية المصرية بسمة وهبة أن تروي جانبا من معاناتها مع مرض السرطان، بعد فترة من الصمت كانت لا ترغب في الحديث فيها.

وعبر صفحتها الرسمية على "فيسبوك" قالت الإعلامية المصرية إن فراق العزيز فاروق الفيشاوي ومن بعده وصيفة ملكة جمال لبنان ميشال حجل بسبب المرض، جعل بعض الأصوات تتحدث عن فقدان الأمل بعد سلسلة الصدمات التي حدثت في الفترة الأخيرة.

واعتبر البعض أن معركة مواجهة السرطان معركة خاسرة، لذلك قررت بعد تفكير طويل أن تشارك محبيها قصة صغيرة، مستخدمة ما مرت به مع السرطان، رغم صعوبة وصف بعض اللحظات التي مرت بها أثناء مواجهة المرض.

موضوع يهمك
?
توفي، الفنان المصري فاروق الفيشاوي، فجر اليوم الخميس، بعد صراع مع مرض السرطان، بأحد المستشفيات الخاصة بالقاهرة، عن عمر...

وفاة الفنان المصري فاروق الفيشاوي بعد صراع مع المرض ثقافة وفن

"للأسف سرطان يا بسمة" كانت هذه كلمات الطبيب لها، فوجدت نفسها تردد "إنا لله وإنا إليه راجعون.. اللهم أجرني في مصيبتي واخلف لي خيرا منها"، وظلت ترددها كثيرا دون تفكير.

في ذلك التوقيت كان عليها أن تختار إما مواجهة المرض أو الاستسلام له، والخسارة هنا لن تكون مثل أي خسارة لأنها ستفقد حياتها، لكنها قررت المواجهة من أجل الأشخاص الذين تحبهم، وحتى ترى أبناءها يكبرون ويتزوجون، وزوجها الذي كان قلقا عليها للغاية.

وكذلك عائلتها وإخوتها، فوجدت صوتا يتردد في عقلها يقول "يا أغلبه يا يغلبني"، وكانت تقوي من عزيمتها دائما بهذا الصوت، وحينما كان الطبيب يرغب في إخبارها بالأعراض الجانبية لعلاجها كانت ترفض، حتى لا تظل منتظرة هذه الأعراض تحدث.

وكانت تتمنى أن يجنبها الله التعرض لمثل هذه الأمور، وحينما سقط شعرها اعتبرت أن الأمر قد يحدث لأي سبب ما بعيدا عن السرطان.

كما أصرت على الخروج بدون باروكة شعر رغم اعتراض أهلها، حتى لا يعتبرها البعض نقطة ضعف فيها وكان عليها أن تواجه الأمر بكل شجاعة.

مع كل لحظة ألم كانت تبحث عن الأمل في أعين من حولها، حيث لم تكن مستعدة لمفارقة من تحبهم في ذلك التوقيت، كل هذا رغم وجود لحظات انكسار.

وتحدثت عن شفائها من المرض، حيث كانت تردد بعدها قائلة "كم لله من لطف خفي يدق خفاه عن فهم الذكي.. وكم يسر أتى من بعد عسر ففرج كربة القلب الشجي".

وتمنت الإعلامية المصرية أن تمنح الجميع بابا للأمل من خلال رسالتها، وأن تعطيهم دفعة للأمام من خلال قصتها مع مرض السرطان.

كلمات دالّة

#الفيشاوي, #بسمة_وهبة

إعلانات