عاجل

البث المباشر

الدخان يغطي سيدني والطرقات تتلون بالوردي مع اقتراب الحرائق

المصدر: سيدني – وكالات

وصلت حرائق الغابات إلى مسافة بضعة كيلومترات من وسط مدينة سيدني الأسترالية، اليوم الثلاثاء، ما دفع رجال الإطفاء لرشّ مواد مانعة للاشتعال على الأشجار وأسطح المنازل في ضاحية بشمال المدينة التي تعد أكبر مدن البلاد.

واندلعت الحرائق في مساحة شاسعة من الساحل الشرقي لأستراليا ودمرت بعض المنازل، بينما غطت مدينة سيدني بدخان.

وقالت السلطات إن حريقاً خرج عن السيطرة في ضواحي سيدني، فيما هناك حريق آخر تحت السيطرة.

حذرت دائرة الإطفاء الريفية في نيو ساوث ويلز السكان من أن "الحريق يمتد بسرعة"، مضيفةً أن "الممتلكات تحت التهديد".

وأظهرت لقطات جوية ألسنة اللهب مشتعلة في غابة أشجار كينا في تورامورا على الساحل الشمالي لسيدني على بعد حوالي 15 كيلومتراً من وسط المدينة. ونشرت السلطات رجال الأطفاء في المنطقة لحماية المنازل.

وأسقطت طائرات مواد مثبطة للنيران من أعلى لإخماد حرائق الغابات التي تهدد المنازل في الضواحي الشمالية لسيدني. وأظهرت لقطات تلفزيونية أن بعض هذه المواد لم تصب هدفها، أي الحريق، بل لونت منازل وسيارات باللونين الوردي والأحمر.

وتخشى السلطات ألا تتمكن من السيطرة على الحرائق قبل الأسبوع المقبل.

وبحلول المساء، استجاب المسؤولون لـ11 إنذاراً طارئاً في نيو ساوث ويلز، حيث خرج قرابة نصف الحرائق، وعددها 70، في أنحاء الولاية عن السيطرة في ظروف توصف بأنها "كارثية".

موضوع يهمك
?
شرطي عصبي متوتر، تصدى بمسدسه لعشريني العمر من المتظاهرين في هونغ كونغ أمس الاثنين، فسدد بصدره رصاصة "كوّمته" كدجاجة...

شاهد الشرطي في هونغ كونغ يسدد رصاصة بصدر متظاهر ويرديه شاهد الشرطي في هونغ كونغ يسدد رصاصة بصدر متظاهر ويرديه الأخيرة

وقال شين فيتزسيمونز، مفوض خدمة الإطفاء في المناطق الريفية بنيو ساوث ويلز للصحافيين في سيدني: "مهمة السيطرة على هذه الحرائق بالشكل الصحيح لاحتوائها ومحاصرتها ثم إخمادها ليست يسيرة".

وأضاف: "لذلك، أمامنا طريق طويل قبل أن يتسنى لنا أن نقول إننا نشعر بالارتياح إزاء وضع الحرائق.. لاسيما في شمال نيو ساوث ويلز نظراً للحجم الهائل للحرائق التي ما زالت مستعرة".

وقال فيتزسيمونز إن بعض رجال الإطفاء تعرضوا لإصابات شملت كسورا وإجهاداً حرارياً.

وتمثل حرائق الغابات تهديداً شائعاً ومهلكاً في فصل الصيف الجاف بأستراليا، لكن ضراوتها ووصولها بشكل مبكر في ربيع نصف الكرة الجنوبي فاجأ الكثيرين.

وتنتشر النيران في ظروف شديدة الجفاف بعد ثلاث سنوات من الجفاف في أجزاء من نيو ساوث ويلز وكوينزلاند، ويقول خبراء إنها تتفاقم بسبب التغير المناخي.

ويغذي مزيج غير مسبوق من درجات الحرارة المرتفعة والرياح الشديدة الانتشار الحالي للحرائق التي تسببت في مقتل ثلاثة أشخاص وتدمير أكثر من 150 منزلاً مطلع الأسبوع.

إعلانات