عاجل

البث المباشر

متظاهر عراقي: "شوفوا القبعات الزرق كسروا خشمي وطعنوني"

المصدر: دبي - العربية.نت

روى متظاهر عراقي تفاصيل الاعتداء عليه من قبل عناصر "القبعات الزرق" (التابعين لتيار الزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر) داخل إحدى خيام الاعتصام قرب ساحة التحرير بالعاصمة العراقية بغداد.

وظهر المتظاهر في فيديو مصور على طريقة "السيلفي" والدماء تسيل على وجهه، وهو يتحدث عن تعرضه للهجوم.

وقال وهو يصور وجهه "شوفوا، هذا كسر في خشمي، وهذه ضربات من القبعات الزرقاء اعتدوا علي الآن، في شارع السعدون قرب النفق".

وتابع "هذا طعن في يدي بالسكين مثل ما تشوفون".

يذكر أن أفراد القبعات الزرقاء هم أنصار للتيار الصدري، يتبعون لـ"سرايا السلام" وهي الجناح العسكري التابع لزعيم التيار مقتدى الصدر، الذي رحب بتكليف رئيس الوزراء محمد توفيق علاوي، واعتبره "خطوة جيدة"، ما أثار ضده موجة سخط واسعة.

ساحة التحرير 2 فبراير - اسوشيتد برس ساحة التحرير 2 فبراير - اسوشيتد برس

هذا ونفذ "أصحاب القبعات الزرقاء" الاثنين ما طلبه زعيمهم مقتدى الصدر، حيث طالبهم بالتعاون مع قوات الأمن العراقية لإعادة فتح المدارس والشوارع التي أغلقها المحتجون على تكليف محمد توفيق علاوي، وانتشروا بين المتظاهرين في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد واعتدوا عليهم.

وفي النجف أيضاً، اندسّ أنصار الصدر بين المحتجين وهددوهم بالسلاح، حيث تم إطلاق الرصاص الحي في المنطقة. واندلعت اشتباكات عنيفة بين الجانبين.

كما انتشروا حول المدارس والدوائر الحكومية في الكوت والحلة جنوب العاصمة، لضمان إعادة فتحها بالكامل بعد أسابيع من الإغلاقات المتقطعة بسبب التظاهرات، بحسب ما ذكر مراسلو فرانس برس.

يشار إلى أن العراق يعيش منذ الأول أكتوبر من العام الماضي، احتجاجات مطلبية تدعو إلى إجراء انتخابات مبكرة وتسمية رئيس وزراء مستقل ومحاربة الفساد وملاحقة المسؤولين عن إراقة دماء المتظاهرين.

كلمات دالّة

#القبعات_الزرق

إعلانات