عاجل

البث المباشر

مشهد مؤثر.. أب سوري "مطمئناً" ابنته: القذائف لعبة

المصدر: دبي - العربية.نت

لا يزال السوريون يواجهون يومياً أهوال الحرب في العديد من المناطق، على الرغم من مرور 9 سنوات، كلفتهم حياة مئات الآلاف وأجبرت الملايين على مغادرة منازلهم والنزوح لمناطق أخرى، أو البحث عن ملاذ آمن في الدول المجاورة.

ولعل الثمن الأكبر هو ما دفعه الأطفال من موت وجراح، ورعب. فقد اختطف الصراع الدامي طفولتهم، وباتوا يعيشون يومياً على وقع أصوات القذائف والقصف والبراميل المتفجرة التي حرمتهم الأمان والأمل، وأرعبتهم ليلاً نهاراً.

وفي فيديو مؤثر تداولته وسائل التواصل الاجتماعي، حاول أب سوري طمأنة طفلته، البالغة من العمر 4 أعوام، بطريقة غريبة، حيث ابتكر لعبة تعتمد على الضحك كلما سمعا صوت قذيفة في ظل القصف الهستيري للنظام لإحدى قرى ريف إدلب شمال غربي البلاد.

كما أوهم الأب طفلته بأن أصوات القصف هذه هي مجرد ألعاب، ما جعلها تتفاعل مع الموضوع بالضحك بدلاً من الخوف والفزع.

يذكر أن قوات النظام السوري بدأت في ديسمبر الماضي هجوماً واسعاً بدعم روسي، على منطقة إدلب ومحيطها. وتزامنت العملية خلال الأسبوعين الماضيين مع تصعيد بين تركيا والنظام تخللته مواجهات أوقعت قتلى بين الطرفين.

إعلانات