عاجل

البث المباشر

فيديو يفضح تركيا.. نقل المهاجرين بتوجيهات رسمية

المصدر: دبي - العربية.نت

بعد فتح تركيا حدودها أمام اللاجئين، وتدفق هؤلاء بأعداد كبيرة باتجاه الحدود اليونانية، أعلن كبير أمناء المظالم في تركيا، سيريف مالكوك، (الذي يعتبر وسيطاً رسمياً) أن السلطات التركية أمنت النقل للمهاجرين إلى أي جهة يختارونها.

وقال مالكوك موجهاً حديثه للاجئين، في مقطع مصور انتشر على مواقع التواصل: انظروا هناك باصات تنتظر هنا، السلطات التركية تنقل أيا كان (من اللاجئين) إلى أي مكان يختارونه"، في تأكيد على أن نقل المهاجرين نحو الحدود اليونانية جاء ضمن حملة منظمة وموجهة.

وكانت اليونان قد اتهمت سابقاً تركيا بتنظيم حملات تدفق منظمة للاجئين باتجاه حدودها.

"أردوغان يستغلهم"

إلى ذلك، اعتبر رئيس الوزراء اليوناني، كيرياكوس ميتسوتاكيس، أن تركيا أصبحت مهرباً رئيسيا للبشر، وأن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يستغلهم لصرف النظر عن الملف السوري. وقال ميتسوتاكيس في مؤتمر صحافي "أزمة المهاجرين على حدود اليونان مع تركيا تشكل تهديداً غير مباشر لحدود الاتحاد الأوروبي، ونأمل أن تكون الأزمة بمثابة دعوة لاستيقاظ أوروبا وتحمل مسؤولياتها".

كما أكد عزم بلاده على حماية حدودها، محذراً المهاجرين من أن أثينا "ستردهم إذا حاولوا دخول البلاد بطريقة غير مشروعة".

من الحدود اليونانية (فرانس برس) من الحدود اليونانية (فرانس برس)

بدورها دانت ألمانيا والنمسا وفرنسا، اليوم الثلاثاء، استغلال تركيا ملف المهاجرين واللاجئين من أجل ابتزاز الاتحاد الأوروبي، سعياً للحصول على مزيد من الدعم سواء المادي أو السياسي في إدلب السورية.

كذلك، أكدت المفوضية الأوروبية اليوم وقوفها إلى جانب اليونان. وقالت رئيسة المفوضية، أورسولا فون دير لايين، إن الاتحاد الأوروبي سيقدم لليونان "كل الدعم اللازم" لمساعدتها في مواجهة تدفق اللاجئين من تركيا المجاورة. وأضافت عقب زيارة المنطقة الحدودية برفقة رئيس الوزراء اليوناني ورئيسي المجلس والبرلمان الأوروبي "أن من يسعون إلى اختبار وحدة أوروبا سيخيب أملهم. لن تضعف الضغوط من عزيمتنا، ووحدتنا ستنتصر".

إعلانات