عاجل

البث المباشر

هكذا استقبل أهالي قرية مصرية ممرضاً تعافى من كورونا

المصدر: القاهرة - العربية نت

جنباً إلى جنب، وقف أهالي قرية كفر فيشا لاستقبال أحد أبناء القرية، وهو ممرض بمعهد الأورام عائد من الحجر الصحي بعد شفائه من فيروس كورونا المستجد.

وانتشر مقطع فيديو يظهر أهالي القرية يحيون ويصفقون للشاب الممرض محمد عبد الفتاح رجب فني التمريض بمعهد الأورام، بعد شفائه وعودته إلى قريته.

فيما كشف أحد شباب القرية عبر حسابه في فيسبوك، أن محمد أصيب بالمرض خلال عمله في معهد الأورام، وقرر عزل نفسه بعيدا عن أسرته وأهل قريته، خشية نقل العدوى إليهم، وبعد تعافيه اتفق أهل القرية على إقامة ممر شرفي تكريما له على موقفه الإنساني النبيل، وحرصه على سلامه أهالي قريته، بحسب تعبيرهم.

يذكر أن نقابة الأطباء في مصر كانت أعلنت الشهر الماضي عن إصابة 17 من الطاقم الطبي في معهد السرطان الشهير في القاهرة.

وذكر عضو بمجلس النقابة لـ"العربية.نت" في حينه أن التحاليل أكدت إصابة 17 من الطاقم الطبي، مضيفا أن المصابين 3 أطباء و14 ممرضا وتم نقلهم جميعا لمستشفيات العزل.

126 إصابة جديدة بفيروس كورونا

يشار إلى أن وزارة الصحة المصرية، كانت قد أعلنت، الأحد، تسجيل 126 إصابة جديدة بفيروس كورونا، بينهم رجل أجنبي و13 حالة وفاة، وذكرت الوزارة أن إجمالي عدد الإصابات وصل إلى 2065 حالة من ضمنهم 447 حالة تعافت، و159 حالة وفاة.

كما صرحت بخروج 21 شخصاً من مستشفى العزل، جميعهم مصريون، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم، وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين إلى 447 حالة حتى اليوم.

وذكرت الوزارة أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

من جانبها، وجهت وزيرة الصحة بضرورة تواجد فرق للدعم النفسى بشكل مستمر داخل مستشفيات العزل، لتقديم الدعم المعنوى للأطقم الطبية والتواصل الفعال معهم.

كما وجهت بتواجد مسؤول بصفة مستمرة من لجنة متابعة الإجراءات الوقائية التي تم تشكيلها لتعزيز سبل حماية الأطقم الطبية بمستشفيات العزل، حيث يتولى الإشراف على إجراءات مكافحة العدوى وعلى رأسها ارتداء وخلع الملابس الوقائية بشكل آمن.

كلمات دالّة

#مصر, #كورونا

إعلانات