إقالة إمام جمعة بإيران صوّر توزيعه نقودا على عاطلين عن العمل

نشر في: آخر تحديث:

أفادت وكالة "حوزة" الإيرانية للأنباء بأن "مجلس أئمة الجمعة" وافق على استقالة شجاع الدين أبطحي، إمام صلاة الجمعة في مدينة ايرانشهر، بمحافظة بلوشستان جنوب شرق إيران.

وجاءت الاستقالة بسبب انتشار مقطع فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي يظهر أبطحي جالساً في سيارته وهو يوزع نقوداً على عمال على قارعة الطريق.

وكان سائق أبطحي يشرح في الفيديو أن إمام الجمعة جاء لمساعدة العمال الذين لم يتمكنوا من العثور على عمل.

لكن أبطحي تعرض لحملة على مواقع التواصل حيث وصف العديد من المستخدمين عمله بأنه "إهانة للعمال" و"دعاية مفضوحة".

كما اعتبر مسيح مهاجري، رئيس تحرير صحيفة "جمهوري إسلامي"، في مقال نُشر في الصحيفة اليوم الاثنين، أن خطوة الإمام تنم عن "عدم احترام" وهو "مخالفة للشريعة الإسلامية وبعيدة عن المبادئ الأخلاقية وعن الكرامة الإنسانية".

يذكر أن توزيع النقود بين شرائح المجتمع المحرومة في إيران كان شائعاً خلال السنوات الأخيرة خاصة، في مواسم انتخابات مجلس الشورى أو المجالس البلدية.

وفي أغسطس/آب من العام الماضي، طالب بعض أعضاء البرلمان بسن قانون يحظر توزيع النقود خلال الحملات الانتخابية، مشيرين إلى استغلال الفئات الفقيرة من قبل السياسيين.