عاجل

البث المباشر

شاهد معركة تندلع بسبب كمامة على ارتفاع 33 ألف قدم

المصدر: لندن - العربية.نت 

من كان يتصور أن يأتي يوم يتعارك فيه الناس بسبب كمامة؟ خصوصاً على متن طائرة ركابها سياح كانوا متوجهين يوم الجمعة الماضي من العاصمة الهولندية أمستردام، لقضاء عطلة في جزيرة Ibiza التابعة لإسبانيا في البحر الأبيض المتوسط.

راكبان على الطائرة التابعة لشركة KLM الهولندية، لغتهما إنجليزية كما يبدو، رفضا وضع كمامة على الوجه، وهو ما تطلبه الشركة من الركاب منذ وصولهم إلى المطار، وتكرره وهم داخل الطائرة قبل وبعد إقلاعها، ما لم يكن عمر الواحد منهم أقل من 10 سنوات، أو لا يمكنه وضعها لأسباب طبية، وفق بيان أصدرته سابقا وقالت فيها إنها تطلب ذلك من الركاب حتى 31 أغسطس الجاري. إلا أن الراكبين مجهولي الاسم والجنسية، فضلا الدخول بمعركة على المثول للطلب المحق.


كل منهما رفض وضع كمامة على وجهه بعد أن احتسى ما احتسى من المشروب الذاهب عادة بالعقول، ثم شمّر عن ساعديه وبدأ يعارك من يقترب منه، إلى أن تكاتف بعض الركاب عليه وزميله معا، ودخلوا معهما في معركة حين كانت الطائرة على ارتفاع 33 ألف قدم، من دون أن يتمكن راكب مقعده قريب، من تصوير ما حدث بهاتفه المحمول منذ بدأ الشجار، إلا أنه التقط ما تيسّر ويشير إلى أن الشجار كان "من عيار ثقيل" طبقا لما يبدو في فيديو تعرضه "العربية.نت" الآن، وفيه يمكن رؤية أحد الراكبين المعاندين مرتميا على الأرض في ممر الطائرة، ويداه مكبلتان خلف ظهره.

وفي الوقت الذي كان الركاب يسيطرون فيه على المتعاركين الرافضين للكمامة الواقية من "كورونا" المستجد، كان الطيار يتصل بسلطات المطار ليخبرها بما يجري، وملخصه أن راكبين رفضا وضع كمامة ويضايقان ركاباً آخرين، جسدياً وبالألفاظ، بحسب ما ورد في ترجمة لموقع مجلة "در شبيغل" الألمانية، لذلك أعدت السلطات استقبالاً "حاراً" للراكبين يليق بهما: اعتقلتهما، ومضت بهما ليقضيا بعض العطلة في غرفة خاصة بالسياح المشاغبين.

إعلانات