مراقبة وغرامة.. نهاية قضية اليوتيوبر المصري وزوجته وابنتهما

الثنائي سددا ضماناً مالياً قدره 40 ألف جنيه في واقعة تصوير واستغلال ابنتهما

نشر في: آخر تحديث:

أمر النائب العام المصري، الجمعة، بإخلاء سبيل اليوتيوبر أحمد حسن و زوجته زينب بعد سدادهما ضماناً مالياً قدره 40 ألف جنيه في واقعة تصوير واستغلال ابنتهما للكسب السريع.

فقد أكدت النيابة في بيانها أنها استكملت استجواب المتهمين اللذين أبديا خلال الاستجواب تعهدهما بحسن رعاية ابنتهما وندمهما على ما ارتكباه في حقها، وعدم تكرارهما هذا الفعل مستقبلًا، طالبين إخلاء سبيلهما لصغر سن ابنتهما المجني عليها وولايتهما عليها.

وبعد عرض الأمر على السيد المستشار النائب العام، أمر بإخلاء سبيل المتهمين بعد سداد ضمان مالي قدره 40 ألف جنيه، وتكليف المختصين بمجلس الأمومة والطفولة باستمرار متابعة الحالة الاجتماعية للمجني عليها، ووالديها وذويها لمنع استغلالها بأي صورة من صور الاستغلال مرة أخرى، أو تعريضها للخطر.

فيما جاء أمر النيابة بعدما كان المجلس القومي للطفولة والأمومة قد تقدم ببلاغ للنائب العام يتهم فيه اليوتيوبر وزوجته باستغلال طفلتهما وتعريضها للخطر بعد نشرهما فيديو أرعبا فيه الطفلة.

وسط ضحكاتهما

فقد ظهرت زينب في المقطع بعد أن لونت وجهها باللون الأسود واقتربت من طفلتها النائمة التي استيقظت على ملامح مخيفة لوالدتها، ما تسبب بدخولها في نوبة بكاء شديدة وسط ضحكات الأم والأب.

وانشغلت الأوساط المصرية خلال الأيام الماضية بقضية اليوتيوبر أحمد حسن وزينب بعد مقطع الفيديو الذي أثار انتقاد الكثيرين.

فيما رحّب عدد كبير من المتابعين بقرار إخلاء سبيل الثنائي حتى لا يؤثر غيابهما بالسلب على نفسية الطفلة، ورحبوا أيضاً بقرار متابعة الحالة الاجتماعية للطفلة والوالدين لمنع استغلالها مرة أخرى.