"سفاح الجيزة" مجدداً.. فيديو من داخل مسرح جريمته

جريمة هزت الرأي العام في مصر وراح ضحيتها عدة أشخاص

نشر في: آخر تحديث:

"سفاح الجيزة"، يوماً بعد يوم تتكشف ألغاز القاتل الذي هزّت قصته الأوساط المصرية.

فقد رصدت وسائل إعلام مصرية، الثلاثاء، المشاهد الأولى داخل شقة "سفاح الجيزة" مرتكب أغرب جريمة قتل في مصر.

وظهر خلال الفيديو منزل القاتل في بولاق الدكرور، الذي تحوّل مع الوقت إلى مقبرة، حيث قتل سفاح الجيزة ضحاياه ودفنهم في الشقة التي يقيم فيها.

وقتل الرجل شقيقة زوجته ودفنها في عش الزوجية، ثم بعد عدة أشهر قتل زوجته نفسها ودفنها بجوار أختها، ثم قتل صديق عمره ودفنه بجوار زوجته وشقيقتها، بعدها سافر إلى الإسكندرية.

قضية سرقة كشفت الملعوب

وانتحل المتهم صفة صديقه الذي قتله وعاش باسمه، وأوهم فتاة أخرى بحبها، إلى أن استولى على أموالها ثم قتلها ودفنها أيضا، وبعد 5 سنوات أُلقي القبض عليه في محاولة لسرقة آخر زوجاته السبع، ولأنه كان منتحلا صفة صديقه الذي قتله قبل 5 سنوات، علمت أسرة الصديق المختفي أن شقيقهم مسجون بالإسكندرية في قضية سرقة.

وحين ذهبوا للقاء شقيقهم المختفي، فوجئوا بأنه ليس شقيقهم، بل صديقه الذي انتحل صفته، لتظهر تفاصيل الجريمة، وتُكتَشف الجثث واحدة تلو الأخرى.