74 مليون جنيه دية المصري البورسعيدي وهمية

الإدارة تنفي عرضها المال لأهالي ضحايا الأهلي مقابل التنازل عن القضية

نشر في: آخر تحديث:
نفت إدارة النادي المصري البورسعيدي ما تردد بشأن تقدم محام تابع للنادي وفريق الدفاع عن المتهمين بقضية استاد بورسعيد بعرض دية لأسر ضحايا الأهلي بقدر 74 مليون جنيه، أي مليون لكل مشجع لقي حتفه باللقاء المشؤوم، مقابل تنازل أسرته عن الدعوى المنظورة حاليا أمام محكمة جنايات بورسعيد.



وأشارت إدارة المصري كذب هذه الادعاءات جملة وتفصيلا، وعدم توكيل النادي لأي محام للدفاع عن المتهمين بالقضية نظرا لاعتماد كل متهم على محام خاص به.

وكان الآلاف من مشجعي المصري وأعضائه قد تابعوا باهتمام بالغ وقائع استئناف محكمة جنايات بورسعيد لمهمتها في نظر قضية استاد بورسعيد التي استؤنفت أمس وتواصلت اليوم الثلاثاء، بعد توقف استمر أكثر من شهر بسبب دعوى رد المحكمة المقامة من جانب محسن شتا المدير التنفيذي للنادي المصري المحبوس على ذمة القضية والتي رفضتها محكمة استئناف جنايات الإسماعيلية.

وتعرف مشجعو المصري على تفاصيل الجلسة التي شهدت بدايات مرافعة فريق الدفاع عن المتهمين، وطلباتهم من خلال ما عرضه محامي بورسعيد على أعضاء فريق الدفاع عبر حساباتهم على شبكة التواصل الاجتماعي.

في المقابل نفت قيادات ألتراس المصري ما تردد بشأن تنظيمها لرحلات جماعية لأعضائها لحضور الجلسات الحالية للمحاكمة بالقاهرة، وأشارت لإمكانية سفر بعض أعضائها بصفة فردية للقاهرة لمساندة زملائهم أعضاء الألتراس المتهمين بالقضية.