الخاسر لا بواكي له

سالم الشهري

نشر في: آخر تحديث:
غدا تضع قمة جدة الآسيوية أوزارها بعد أن تكون وضعت فعليا النقطة الأخيرة على السطر الأخير لأحد الفريقين.

- ستزف عروس البحر الأحمر عريسها إلى النهائي ربما دون أن تلتفت (مجرد التفاتة) إلى نصفها الآخر الذي خرج يجر أذيال الحزن لأن الوقت وقت فرح، ولن يكون لدى عروس البحر الأحمر الوقت لكفكفة دموع الخاسر ومواساته.

- فاز الاتحاد في مواجهة الذهاب بهدف يتيم ولهذا فإن البعض قد يعتبره الأقرب.. ولكنها مجرد ترشيحات لا تسمن ولا تغني من جوع داخل الميدان الذي لا يعترف إلا بالجهد والعطاء وقبل ذلك التوفيق.

- الأهلي يلعب بأفضلية فنية (نسبية) وتكامل صفوف وبعامل الجمهور ولهذا فإن نسبة التأهل تكاد تكون متساوية والفرص أمام الفريقين متعادلة.

- فارق الهدف ليس الفارق الكبير ولهذا يمكن للأهلي تعويضه في أي وقت من زمن المباراة.. وفي المقابل فإن الاتحاد سيصعب المباراة على الأهلي كثيرا إن تمكن من التسجيل.

- هل تذكرون درس أولسان الكوري أمام الهلال..؟! فاز هناك بهدف يتيم ودون مستوى يذكر وعندما لعب هنا تحول لوحش كاسر واستطاع تسيير المباراة كما يريد فتحول جمهور الهلال لعامل ضغط على فريقه بدلا من أن يكون عامل دعم لأن الفريق الكوري فهم جيدا (لعبة) مباريات الذهاب والإياب.

- مباراة الغد هي نسخة مكررة للظروف التي حدثت قبل مباراة الإياب بين الهلال وأولسان الكوري.. فهل يعي الأهلاويون الدرس وأن الأهم هو أن يحافظوا على مرماهم قبل مهاجمة الاتحاد..؟! وهل سيتنبه الاتحاديون إلى أن الهجوم (المتوازن) هو من سيجلب لهم التأهل وليس الدفاع..؟!

- سواء تأهل الاتحاد أو الأهلي فإن الجميع سيشارك المتأهل الفرح.. أما الخاسر فلا بواكي له..؟!

ع الطاااااااااااااااااير

- سبق أن لعب الاتحاد في ملعب جدة والجمهور بأكمله اتحادي.. وسبق أن لعب على ذات الملعب وجمهوره يشكل نصف الملعب.. وسبق أن لعب عليه بدون جمهور من الأساس (كما حدث في مباراة باختاكور السابقة).. ولكنها المرة الأولى التي يلعب فيها على هذا الملعب وجمهوره يشكل أقلية بينما الغالبية تهتف ضده.

- يفترض بلاعبي الاتحاد عدم التأثر بالجمهور.. لأنه لعب خارج ملعبه في ظل تواجد جمهور أكثر عددا من جمهور الأهلي.. فما بالك وهو يلعب على ملعبه الذي تعود عليه وبتواجد رابطة جماهيره المميزة.

- ماذا يحدث بين المحترف البرازيلي (دي سوزا) وبين إدارة الاتحاد..؟! ليس هذا وقت المشاكل على الإطلاق.

- بالرغم من حداثة تجربة اللاعب والإدارة مع نادي الاتحاد إلا أنهما في حال عدم الاتفاق والوصول لحل فبالتأكيد بأن أحدهما (اللاعب أو الإدارة) يكتب حروفه نهايته لدى الجمهور الاتحادي.

- الجميع في الاتحاد يرى بعض الأخطاء الإدارية ولكن رجال الاتحاد وجمهوره صامتون من أجل عدم التأثير على الفريق في البطولة الآسيوية.. فإن نجح الفريق في تحقيقها فسيتم غض الطرف عن كل السلبيات.. أما في حال إخفاقه فسيقومون بفتح جميع الملفات القديم منها والجديد.

*نقلاً عن صحيفة "الوطن" السعودية
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.