ياسر القحطاني بطل مسلسل رمضاني يستشرف المستقبل

جماهير الهلال ترحب بالفكرة.. وبعضها يتحفّظ

نشر في: آخر تحديث:
يتأهب النجم الدولي السعودي ياسر القحطاني للظهور بصورة غير معتادة للجماهير السعودية والعربية، خلال شهر رمضان القادم، وذلك عبر مسلسل تلفزيوني كرتوني يقوم فيه "القناص" بدور البطولة، ويستشرف من خلاله مستقبله عقب الاعتزال، والذي لن يكون بعيداً عن الملاعب.

ووفقاً لإعلان المسلسل الذي ظهر في موقع "يوتيوب" فإنه يحمل اسم "ياسر 2020"، ويظهر فيه لاعب الهلال وهو يسجّل صوته موجهاً حديثه للاعبين شبان ينتمون لأكاديمية كروية خاصة سيديرها القحطاني بعدما يضع حداً لمسيرته كلاعب.

ومن المقرر أن يُعرض المسلسل خلال شهر رمضان على إحدى القنوات، على أن تكون مدة الحلقة الواحدة خمس دقائق فقط، وبحسب بعض المعلومات المتعلقة بالمسلسل فإن العديد من الفنانين والفنانات العرب سيشاركون في العمل إلى جانب اللاعب السعودي.

ومن المقرر أن يُعقد في وقت لاحق مؤتمر صحفي للكشف عن كافة التفاصيل المتعلقة بالمسلسل، الذي وجد صدى واسعاً واهتماماً غير مسبوق من جماهير الكرة السعودية، رغم شح المعلومات المتوفرة عنه، وعدم خروج ياسر بأي تصريحات بشأن هذا العمل الفني الأول له.

وفي الوقت الذي رحب كثير من جماهير الهلال بفكرة المسلسل المرتقب لنجم "الزعيم" من خلال تعليقاتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي والشبكات الإلكترونية الأخرى؛ فإن آخرون لم يخفوا توجسهم من إمكانية تأثير انشغال اللاعب بالمسلسل على مردوده داخل الملعب.

وكتب أحد الهلاليين مؤكداً أن قيام القحطاني بدور البطولة المطلقة في مسلسل يُعرض خلال شهر رمضان، دليل على الجماهيرية والشعبية الواسعة لهذا اللاعب داخل السعودية وخارجها، مشيراً إلى أن المعلومات الأولية عن المسلسل تشير إلى أن هدفه سامٍ ويستحق المتابعة، كونه موجّه إلى شريحة اللاعبين الواعدين.

وفي المقابل، رأى آخر أن الهلال والمنتخب السعودي أحوج ما يكونان في الفترة القادمة إلى تركيز ياسر وتفرغه للعب، خصوصاً مع اقتراب الهلال من صدارة الدوري، وتراجع اللاعب عن قرار الاعتزال الدولي مع المنتخب السعودي.

شعبية كبيرة

ويحظى القحطاني بشعبية جارفة داخل وخارج السعودية، وقد نال أكثر من مرة جائزة اللاعب الأكثر شعبية على مستوى قارة آسيا، بحسب الاتحاد الدولي لتأريخ وإحصائيات كرة القدم، كما اختير ضمن العشرة الأكثر شعبية على مستوى العالم عام 2008.

وبعيداً عن الجوائز الشخصية، يعج رصيد القحطاني بإنجازات وأرقام عديدة مع منتخب بلاده وناديه الهلال، حيث أحرز جائزة أفضل لاعب في آسيا عام 2007، وتوّج في نفس العام هدافاً لكأس أمم آسيا، وفي عام 2006 شارك في بطولة كأس العالم، وحصد العديد من البطولات مع "الزعيم" على مدى سبعة أعوام، تخللتها فترة إعارة لموسم واحد للعين الإماراتي.