عبدالغني والمنشطات "فينا واحد بيلعب"..!

سالم الشهري

نشر في: آخر تحديث:

ماذا حدث في اتهام اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات للاعب النصر (حسين عبدالغني) بإعاقة عمل اللجنة والاعتداء على عدد من أعضائها لفظيا بعد مباراة النصر والأهلي في الدوري..؟!
- هذا السؤال يوجهه الوسط الرياضي كاملا للجنة الانضباط التي طال أمد القضية بين أروقتها وكل ما نتمناه ألا تلحق بقضية الوحدة ونجران في واقعة الرشوة الشهيرة التي ما زال الحكم فيها غائبا حتى اللحظة.
- القضية لا يمكن أن تسجل ضد مجهول هذه المرة أيضا لأنه إما أن يكون (عبدالغني) قد تلفظ بالشتم فعلا على أعضاء لجنة المنشطات كما قيل في خطاب اللجنة المبعوث للجنة الانضباط وفيه مطالبة بمعاقبة اللاعب وحينها يجب أن تطبق أقصى العقوبات بحقه على هذا التصرف.
- الاحتمال الآخر أن يكون اللاعب (مظلوما) وحينها ستكون (ضربة في مقتل) للجنة السعودية للكشف على المنشطات لأن معنى ذلك أن اللجنة قد (افترت) على اللاعب وناديه و(كذبت) على الوسط الرياضي وقدمت معلومات غير صحيحة للجنة الانضباط و(ضللت) الرأي العام وحينها ستكون اللجنة قد فقدت مصداقيتها تماما لدى الوسط الرياضي السعودي بشكل عام ولدى منسوبي نادي النصر بشكل خاص.
- رئيس نادي النصر الأمير فيصل بن تركي سبق أن قالها صريحة لأمين اللجنة (بدر السعيد) بعد مباراة النصر والهلال في الدوري: (إذا ميولك هلالية استقل واقعد في المدرج.. حنا عارفين الفكرة وراء هذي الأمور.. اطلع شجع الهلال في المدرج لكن لا تجي في مكان مهم).
- هذا ما قاله رئيس النصر (حرفيا) وفي حال ثبوت براءة (حسين عبدالغني) فستترسخ مقولة رئيس النصر عن أمين اللجنة وحينها لا يمكن إلا أن نتساءل: إلى أين تسير رياضتنا..؟!
- بقي القول إن لجنة الانضباط طلبت من رئيس الأهلي الأمير فهد بن خالد أن يدلي بشهادته في الموضوع لأنه كان حاضرا للحادثة وقد أرسل الرئيس الأهلاوي شهادته على الحادثة خطيا.. والمصادر تقول إن شهادة الأمير فهد بن خالد وإفادته جاءت مطابقة تماما لما ذكره قائد نادي النصر من أنه لم يتلفظ بالشتم على أعضاء اللجنة وأن كل ما قاله لأمينها (بدر السعيد) كان تساؤلا مفاده: (لماذا لم تغرد في تويتر باكتشاف المادة المحظورة في نتائج الكشف عن حارس الهلال خالد شراحيلي مثلما فعلت مع لاعب النصر أحمد عباس)؟!.
- إن صحت تلك المعلومات فهذا يعني تدعيم موقف اللاعب وبراءته مما نسب إليه.. وهذا الأمر إن حدث فإنه لن يكون نهاية للقضية وإغلاقا لملفها بل إنه سيفتح لنا أبوابا لا تغلق عن سبب قيام اللجنة بهذا الفعل..؟! وهل سيقبل منها الشارع الرياضي حكما بعد ذلك وهي التي افترت على كابتن النصر..؟!
- ستكون القشة التي قصمت ظهر (المنشطات).


*نقلاً عن "الوطن"

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.