تشارلتون: إنجلترا لن تفوز بكأس العالم.. "الأجانب" دمروها

نشر في: آخر تحديث:

اعترف أسطورة الكرة الإنجليزية ومانشستر يونايتد، بوبي تشارلتون، بأن منتخب بلاده لن يتمكن مطلقاً من الفوز بكأس العالم مرة أخرى بعد المرة التي توجت بها عام 1966.

وكشف تشارلتون، الذي بزغ نجمه بشكل لافت مع الإنجليز في ستينيات القرن الماضي، أن السبب الرئيسي في عدم فوز إنجلترا بالكأس العالمية، يأتي بسبب ما وصفه بـ"طوفان" اللاعبين الأجانب الذين غزوا الأندية الإنجليزية خلال السنوات الأخيرة.

وأضاف تشارلتون في تصريحات لصحيفة "الصن" الإنجليزية: "الأندية الإنجليزية اتجهت للبحث عن جني المال من خلال التعاقد مع اللاعبين الأجانب، وعدم منح اللاعبين الوطنيين الفرصة الكافية، الأمر الذي أثر بشكل كبير على المنتخب الوطني".

وأكد الهداف التاريخي لمانشستر يونايتد أن إنجلترا باتت بحاجة للاعبين إنجليز جيدين، يمنحون الفرصة في اللعب من أجل توسيع قاعدة الاختيار، موضحاً أن "اللاعبين الأجانب تتاح لهم فرص كبيرة للعب والبروز في الدوري الإنجليزي".

وأشار تشارلتون، الذي توج مع المنتخب الإنجليزي بلقبه الوحيد بكأس العالم 1966، أن بلاده لن تفوز بكأس العالم بنوعية اللاعبين المحليين الحاليين، "لأنهم لا يتمتعون بفرصة واضحة وكبيرة لإظهار إمكانياتهم التي تؤهلهم للعب للمنتخب الإنجليزي". وحاول تشارلتون إنصاف الكرة الإنجليزية بمدربيها، حين أوضح أن الشيء الإيجابي الوحيد الذي يعطي الأمل لبلاده هو امتلاكها عدداً من المدربين الجيدين الذين بوسعهم صقل وتأهيل لاعبيهم وفرقهم.

واعترف أسطورة الكرة الإنجليزية بأنه كان يضطر للحديث لوسائل الإعلام عن إمكانية فوز إنجلترا بكأس العالم، معتبراً أن هذا الأمر كان بمثابة الجواب الأحمق بالنسبة لهم لأنه ينافي الحقيقة.