لاعب سعودي يسخر من مدربه البلجيكي.. أمام الملايين

"الشمراني" أشار لـ"برودوم" بالجلوس وعدم الاحتفال بهدفيه

نشر في: آخر تحديث:

وضع مهاجم وهداف نادي الشباب السعودي، ناصر الشمراني، مدرب فريقه البلجيكي ميشيل برودوم في موقف لا يحسد عليه، وسخر منه بطريقة واضحة عقب تسجيله هدفي فريقه في المباراة التي خسرها الشباب أمام الاتحاد في نهائي كأس الملك للأبطال.

ووضع برودوم الشمراني على مقاعد البدلاء في بداية المباراة مفضلاً الاعتماد على المهاجم مهند عسيري في حلقة جديدة من مسلسل الصراع بين الطرفين، لكنه اضطر لإشراكه في الشوط الثاني، ليرد الشمراني بتسجيل الهدفين الوحيدين لفريقه، مقابل أربعة أهداف للاتحاد.

وفضّل الشمراني السخرية من مدربه أمام مئات الآلاف وربما الملايين من المشاهدين عقب تسجيل الهدفين، إذ أشار له بالجلوس والصمت بطريقة رآها كثيرون مهينة في حق المدرب البلجيكي، وآخرون رأوها بمفهوم "أذهب لا مكان لك بيننا" فيما بدا على برودوم الغضب الشديد من ردة فعل مهاجمه المشاغب.

وبدلاً من التعبير عن فرحته بالتسجيل ظهر الشمراني غاضباً بعد الهدفين واتجه صوب مدربه مطالباً إياه بالتزام الصمت والجلوس في مكانه وعدم الاحتفال بهدفيه، وهو ما قوبل باستياء جماهير الشباب، التي استنكرت تصرف اللاعب غير المبرر على الإطلاق تجاه مدربه.