وداع.. "مهيب" لأبيدال في مباراته الأخيرة مع برشلونة

دموع اللاعب انهمرت بكثافة ليلة "الوداع"

نشر في: آخر تحديث:

ودع الفرنسي إيريك أبيدال مدافع برشلونة جماهير ناديه بالدموع في مباراته الأخيرة مع فريقه أمس أمام فريق ملقة في ختام منافسات الدوري الإسباني.

ودخل اللاعب الفرنسي الملعب في الربع ساعة الأخيرة من عمر المباراة، لكن اللاعب قبل دخوله بدأ في قراءة الفاتحة لينال تصفيق حاد من جميع الحاضرين في الملعب قبل أن ينطق اسم اللاعب في المذياع الداخلي لتبدأ الجماهير في الصياح باسم أبيدال قائلة: " ابي, ابي, ابي" في لحظة لن ينساها اللاعب طوال تاريخه.

وظهرت عائلة اللاعب في المباراة و خاصة ابن عم أبيدال جيرارد الذي أصر أبيدال أن يشكره أمام الجميع بعد المباراة، حيث تبرع له بجزء من كبده حتى يستطيع العودة للملاعب من جديد، بعد إصابته بالسرطان فيما ارتدت الجماهير الحاضرة للمباراة قميصا أبيض مكتوبا عليه "إيريك نحن نحبك".

وقام لاعبو برشلونة بعمل ممر للاعب بعد المباراة ليشكره الفريق علي كل ما قدمه للبلوغرانا طوال الفترة التي قضاها بين جدران النادي، وجاء الرد من اللاعب بشكره للفريق قائلا: "أنتم الأفضل في العالم, ستظلون في قلبي دائما".