جماهير سان جيرمان تُفضل روني على كافاني وسواريز

ليكون بجوار إبراهيموفيتش في هجوم النادي الباريسي

نشر في: آخر تحديث:

كشفت صحيفة "لوباريزيان" الفرنسية عن إجماع جماهير باريس سان جيرمان بطل الدوري الفرنسي على استقطاب مهاجم مانشستر يوناتيد والمنتخب الإنجليزي واين روني لتدعيم صفوف الفريق في فترة الانتقالات الصيفية الحالية.


وقالت الصحيفة الفرنسية، إن جماهير سان جيرمان أدلت دلوها في الاستفتاء الخاص الذي قامت به الصحيفة، لاختيار مهاجم ثان بجوار السويدي زالاتان إبراهيمفويتش.


ووضعت " لوباريزيان" أسماء مهاجمين عدة، تقدمهم الإنجليزي روني، بالإضافة الى الأوروغوياني كافاني مهاجم نابولي الإيطالي، ومواطنه لويز سواريز مهاجم ليفربول الانجليزي، والأرجنتيني اغويرو مهاجم مانشستر سيتي الانجليزي.


وأجمع المشاركون في الاستفتاء الذي امتد لأسبوع كامل على ضرورة تعاقد ادارة باريس سان جيرمان مع روني لتدعيم صفوف الفريق في الموسم المقبل، خصوصا في ظل وضعيته المتأرجحة مع مانشستر يوناتيد ما بين البقاء أو الرحيل.


واختار المشاركون حال عدم اتمام صفقة روني، اللجوء لكافاني الذي يريد الرحيل عن نابولي الإيطالي، في ظل صراع محتدم عليه من قبل العديد من الأندية الأوروبية، بينما جاء سواريز وأغويرو في المركزين الثالث والرابع على التوالي.


وكان باريس سان جيرمان قد أبدى رغبة جامحة في التعاقد مع روني، حيث لم يدخر بطل الدوري الفرنسي جهدا من أجل اقناع المهاجم الانجليزي بالانضمام لصفوفه.


وطلب باريس سان جيرمان رسميا من روني تحديد الراتب الذي يريده من أجل الدخول رسميا لإتمام التعاقد معه، بعد استيفاء الطلبات التي يريدها مانشستر يوناتيد للاستغناء عن روني.


لكن هذا العرض لم يلق آذانا صاغية من مهاجم مانشستر يوناتيد والمنتخب الانجليزي، الذي لم يرد سلبا أو إيجابا، بل أكد في أكثر من مناسبة أنه يريد البقاء مع ناديه مانشستر يوناتيد.


يذكر أن روني يتبقى في عقده مع مانشستر يوناتيد موسمان، حيث إنه يتقاضى راتبا أسبوعيا يقدر بـ (250) جنيه إسترليني، في الوقت الذي تتهافت عليه الأندية الأوروبية من أجل ضمه لصفوفها.