كرويف: ميسي "ديكتاتور".. يجب على برشلونة بيعه

أنصار الفريق الكاتلوني يردون: اصمت.. لقد مللنا من تصريحاتك

نشر في: آخر تحديث:

شنّ مشجعو نادي برشلونة الإسباني هجوماً لاذعاً على أسطورة الفريق، الدولي الهولندي السابق يوهان كرويف، بسبب تصريحاته الأخيرة والتي اقترح فيها بيع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي ووصفه بـ"الديكتاتور"، مثيراً موجة من التعليقات وردود الفعل الساخطة.

وعبّر قطاع واسع من أنصار برشلونة عن رفضهم القاطع لتصريحات كرويف، وصوّت أكثر من 90% منهم ضد مقترحه ببيع ميسي في أعقاب التعاقد مع البرازيلي نيمار دا سيلفا، فيما لم يتورّع البعض منهم عن توجيه انتقادات حادة بلغت حد الشتائم لكرويف.

ونشرت صحيفة "سبورت" الكاتلونية نتائج استطلاع رأي أجرته بخصوص تصريحات كرويف، حيث صوّت أكثر من 90% من أنصار برشلونة ضد فكرة التخلي عن ميسي، مؤكدين أن اللاعب الأرجنتيني خط أحمر، ولا يمك مجرد التفكير في بيعه.

وعجّت مواقع التواصل الاجتماعي بسيل من التعليقات ضد كرويف، وهاجم أنصار برشلونة نجم الفريق السابق مؤكدين أنه يسعى لاثارة القلاقل داخل النادي من خلال تصريحاته المثيرة للجدل بين الحين والآخر، وطالبوه بالصمت بعد أن ملّوا من تصريحاته "المستفزة".

وذكر بعض الكاتلونيين أن كرويف مقرب من معسكر رئيس النادي السابق خوان لابورتا والذي يطمح للعودة من جديد لسدة الرئاسة، مشيرين إلى أنه خسر الكثير من رصيده بين الجماهير بفعل التصريح الأخير، وما سبقه من حديث أعقب تعاقد برشلونة مع نيمار.

وكان كرويف قد فاجأ الجميع بقوله إنه يتعيّن على برشلونة بيع ميسي بعد أن تعاقد مع نيمار، مؤكداً أن اللاعب الأرجنتيني "ديكتاتور" داخل أرض الملعب، ومن الصعب تعايشه مع نيمار، لذلك لا يحبّذ وجودهما معاً في الفريق.

وقال اللاعب الهولندي السابق لإذاعة "ماركا" الإسبانية، إنه من أنصار تجنب الصراعات، ولو كان صاحب قرار لما تعاقد مع نيمار، كون وجوده مع ميسي سيخلق الكثير من المشاكل والصراعات، مؤكداً أنه وطالما تم التعاقد مع اللاعب البرازيلي فالأولى حالياً التخلي عنه ميسي.

وأشار إلى أن كلا اللاعبين يملكان الكثير من القواسم المشتركة داخل الملعب وكلاهما يسددان الركلات الثابتة بكفاءة، متسائلاً: "الآن من سيسدد الركلات المباشرة؟.. فإما أن يكون نيمار وبرشلونة تبعا لـ(نايك) أو أن يكون ميسي تبعاً لـ(أديداس)".

وأضاف كرويف، الذي درّب فريق "الأحلام" لبرشلونة في تسعينيات القرن الماضي: "من الصعب للغاية قيادة فريق بهذا الكم من النجوم، هناك أفراد قلائل يعملون من أجل إدارة الفريق، وأنا لم أكن لأجرؤ على مجرد التفكير في ضم نيمار في الظروف الحالية".