الأهلي والزمالك في مهمة محفوفة بالمخاطر بأدغال إفريقيا

يواجهان ليوبار بطل الكونغو وأورلاند بيراتس الجنوب إفريقي

نشر في: آخر تحديث:

لن تكون مهمة قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك المصريين "سهلة"، حيث ستكون مهمتهما "محفوفة" بالمخاطر في أدغال إفريقيا عندما يتوجهان مساء اليوم وفجر الأربعاء إلى برازافيل وجوهانسبورغ على التوالي لمواجهة ليوبار بطل الكونغو وأورلاند بيراتس بطل جنوب إفريقيا.

وبحسب وكالة الأنباء الفرنسية، المباراتان ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الأولى لدوري المجموعات في دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم.

وتغادر بعثة الأهلي فجر الأربعاء إلى الكونغو برازافيل لمواجهة ليوبار عصر السبت المقبل في رحلة طيران تستغرق ما يزيد على 9 ساعات حيث تمر البعثة بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، ثم تتوجه إلى مدينة "بوينت نوار" القريبة من العاصمة برازافيل وتقضى بها يومين قبل أن تصل ليلة المباراة إلى مدينة دوليسي التي تستضيف المواجهة.

ويسعى لاعبو الأهلي وجهازهم الفني إلى تحقيق الفوز عقب الخسارة بثلاثية نظيفة أمام أورلاندو بيراتس بطل جنوب إفريقيا في مباراتي الجولة الثانية للبطولة في الرابع من الشهر الحالي بملعب الجونة.

وتوقف رصيد الأهلي عند نقطة واحدة من مباراتين عقب تعادله في الجولة الأولى مع الزمالك، ما يزيد من صعوبة موقفه في حجز إحدى بطاقتي التأهل للدور قبل النهائي.

وأكد محمد يوسف أن مهمة فريقه أمام بطل الكونغو لن تكن سهلة فهم لديهم نفس الطموح في التأهل للدور قبل النهائي خاصة عقب فوزهم على الزمالك في الجولة الماضية وارتفاع رصيد الفريق الى 4 نقاط.

وأضاف أن "غياب الثلاثي فتحي وعاشور وعبد الظاهر سيؤثر سلبا على الفريق إلا أن خبرات لاعبي الأهلي ستمنحنا أفضلية في هذه المواجهة لتحقيق الفوز الأول وتعويض النقاط الخمس الضائعة بالتعادل والخسارة في مباراتي الزمالك واورلاندو"، مشيرا إلى أن "الخسارة أو التعادل في مواجهة السبت المقبل ستدخل الفريق في حسابات معقدة قد تعصف بحامل لقب النسخة الأخيرة لدوري أبطال إفريقيا خارج البطولة".

من جهته، يغادر الزمالك الى جنوب إفريقيا مساء اليوم في رحلة تستمر لمدة ثماني ساعات لمواجهة فريق أورلاندو بيراتس عصر السبت المقبل في الجولة الثالثة.

خطف 3 نقاط

من جهته، يسعى الزمالك لحصد نقاط المباراة الثلاث لتعويض خسارته في الجولة الثانية أمام ليوبار الكونغولي وتوقف رصيد الفريق عند نقطة واحدة من تعادل أمام الأهلي في الجولة الأولى.

واختار المدير الفني للفريق حلمي طولان 19 لاعباً حيث شهدت القائمة عودة الثنائي عبدالواحد السيد وأحمد حسن بعد استبعادهما من السفر الى الكونغو ومباراة ليوبار بقرار من رئيس النادي ممدوح عباس عقب اتهامهما بقيادة تمرد اللاعبين ضد النادي بسبب أمور مالية.

وسيغيب الثنائي أحمد جعفر ومحمود فتح الله للإيقاف بعد حصول الأول على إنذارين وطرد الثاني في مباراة ليوبار.