الهلال والاتفاق لقاء صدارة وعودة.. والفتح يبحث عن نفسه

الجولة الثانية للدوري السعودي تنطلق بأربع مباريات

نشر في: آخر تحديث:

يخطط الفريق الكروي الأول بنادي الهلال لاستعادة صدارة دوري عبداللطيف جميل السعودي للمحترفين من الاتحاد عندما يحل الجمعة ضيفا على الاتفاق في انطلاقة مباريات الجولة الثانية والتي يستضيف فيها ايضاً التعاون الفيصلي والفتح النهضة ونجران الرائد، فيما تختتم الجولة السبت بلقاء قمة يجمع الأهلي مع النصر في جدة، فيما يحل الشباب المثخن بالجراح غداً ايضاً ضيفاً على الشعلة، والاتحاد المنتشي بتلك الجراح ضيفاً على العروبة.

ويتخلف الهلال بفارق هدف واحد عن المتصدر الاتحاد بعد فوز الأول على العروبة 3-0 والثاني على الشباب 4-1، فيما تقف معهم على الخط ذاته أندية الأهلي والنصر والرائد، ولكل منهم ثلاث نقاط من فوز أول.

وسيتوقف الدوري السعودي لمدة عشرة أيام بعد تلك الجولة لإفساح المجال للمنتخب السعودي الأول لخوض بطولة ودية يشارك فيها إلى جوار المنتخب السعودي، منتخبات الإمارات ونيوزيلندا وترينداد توباجو.. استعداداً لمباراة العراق ضمن تصفيات كأس الأمم الآسيوية المقبلة.

وسيواجه مدرب الهلال سامي ضغوطاً جماهيرية كبيرة للظهور بمستوى فني أفضل من الذي ظهر به الهلال أمام العروبة.. وهو حاول تجهيز لاعبيه لتلك المباراة بتدريبات مغلقة على أمل مفاجأة خصمه اليوم.

ونال الجابر الذي يعتبر المدرب الوطني الوحيد في البطولة دفعة ثقة، بعد الفوز الأول له على العروبة.. ونجح إلى حد ما في تشكيل توليفة من لاعبيه المحليين صغار السن مع محترفيه الأجانب، بدا من خلالها تماسك الفريق وانسجامه وقدرته على التحكم في رتم المباراة حسب ما يريد..

ويبرز في الهلال محترفه البرازيلي تياغو نفيز والإكوادوري كاستللو والمدافع الكوري الجنوبي هوان، بالإضافة إلى نواف العابد وسالم الدوسري والهداف ناصر الشمراني الذي أكد أنه هداف من طراز خاص بعد أن افتتح التسجيل لفريقه هذا الموسم.

وفي المقابل يواجه مدرب الاتفاق الألماني بوكير ضغوطاً هائلة بعد تعرضه للخسارة في الجولة الماضية على يد الرائد 1-2، وأصبح مطالباً بالفوز على الهلال القوي من أجل محو الصورة التي كان عليها الأسبوع في مباراته الافتتاحية، ومن أجل ذلك طالب الجهاز الطبي بتجهيز زامل السليم وأحمد عتين للحاق بمباراة اليوم.

ولن يلجأ بوكير إلى تغييرات كثيرة في تشكيلته التي خاض بها مباراة الرائد، وسيحاول أن تكون تغييراته محدودة في بعض المراكز خوفاً من المغامرة أمام الهلال.. وكان الاتفاق حاول تعويض رحيل يوسف السالم وفايز السبيعي ويحيى الشهري بالتعاقد مع 15 لاعباً جديداً، ولكن هذا لم يكن كافياً لتجاوز الخسارة من الرائد في أولى مبارياته.

الهلال يتفوق تاريخياً

ويتفوق الهلال تاريخياً من خلال لقاءاته الـ"69" أمام الاتفاق، حيث فاز عليه في 37 مواجهة مقابل 8 مواجهات للاتفاق وتعادل في 24 مباراة.

وكان أول لقاء بينهما في الدوري السعودي عام 1977 وقد تغلب الاتفاق في أول لقاء بينهما بنتيجة 2-1، وكان آخر لقاء جمع بينهما بالدوري الموسم الماضي وانتهى بالتعادل الإيجابي 2-2، وقد استطاع الهلال من خلال مسيرته بالدوري هز شباك الاتفاق بـ99 هدف، بينما استطاع الاتفاق هز شباك الفريق الهلال بــ46 هدفاً.

النهضة والفتح

وفي الدمام يحاول الفتح حامل اللقب تجاوز تعثّره المبكر بالتعادل مع التعاون في مباراته الأولى بالفوز على الضيف الجديد لدوري المحترفين النهضة.. ومن المتوقع أن يلعب مدرب الفتح التونسي فتحي الجبال بطريقة هجومية مبكرة وعدم الاعتماد على الكرات السريعة بفضل مهارة وسرعة البرازيلي ألتون جوزيه، وهدافيه حمدان الحمدان ودوريس سالمو مع حسين مقهوي، ويعرف الجبال جيداً أن فريقه يواجه صعوبة أكبر عندما يلعب ضد الفرق الصغيرة التي تدافع أكثر مما تهاجم وتفضل اغلاق مناطقها.

وسيكون النهضة أحد تلك الفرق.. وسيحاول الروماني ايلي بلاتشي استغلال الأرض والجمهور للفوز والاستفادة من خبرته العريضة في الملاعب السعودية، وسيكون هدفه اليوم عدم الاندفاع للهجوم، وتأمين دفاعاته.. ويعترف بلاتشي بأن هدفه الأول هو ضمان البقاء في دوري المحترفين وليس السعي للفوز بلقب الحصان الأسود للبطولة.

اللقاء الأول

لم يسجل التاريخ أي مواجهات بين الفريقين من خلال الدوري السعودي، وتعتبر هذه المباراة هي أول مباراة رسمية على مستوى الدوري، حيث سبق أن تواجها في دوري الدرجة الأولى في مرتين، فاز النهضة في واحدة بنتيجة 4-1، وفاز الفتح في الثانية بنتيجة 3-1، وفي مسابقات دوري الدرجة الثانية تواجها في مباراتين فاز الفتح في مباراة بنتيجة 1-صفر، وتعادلا في المباراة الثانية 1-1.

نجران والرائد

وفي نجران يستضيف نجران الرائد، ويحاول كل منهم استغلال ظروف الآخر وتجميع أكبر عدد من النقاط في وقت مبكر، خاصة أن الرائد منتشٍ بفوزه الأول على الاتفاق فيما تعرض نجران لهزيمة مبكرة من النصر.

كان أول لقاء جمع الفريقين من خلال الدوري السعودي في موسم 2009 والذي استطاع نجران التغلب فيه على الرائد بنتيجة 2-1، وكانت آخر مواجهة بين الفريقين في نهاية الموسم الماضي والتي انتهت النتيجة لصالح الرائد 1- صفر، ووصلت عدد مواجهات الفريقين لنفس المسابقة 10 لقاءات فاز الرائد في 3 مواجهات وتعادلا في 3 مواجهات، وانتصر نجران في 4 مواجهات ومن خلال المواجهات استطاع نجران هز شباك الرائد بـ 12 هدفاً، بينما استطاع الرائد هز شباك خصمه نجران بـ 10 أهداف.

التعاون والفيصلي

وفي مباراة متكافئة فنياً يحل الفيصلي ضيفاً على التعاون، وكان صاحب الأرض تعادل مع الفتح في مباراته الأولى 1-1، وكان قريباً من هزيمة حامل اللقب، فيما خسر الضيوف من الأهلي 1-3 في مباراة لم يكونوا فيها سيئين.

التقى الفريقين من خلال الدوري السعودي في 6 مواجهات، حيث كان أول لقاء بينهما في موسم 2010 والذي تغلب فيه الفيصلي بنتيجة 2-1.

وقد انتصر الفيصلي في 3 مواجهات وتعادلا في مواجهة وحيدة، وفاز التعاون في مواجهتين، وقد استطاع الفيصلي هز شباك التعاون بــ 8 أهداف طيلة مشوارهما بالدوري، وسجل التعاون 10 أهداف في مرمى الفيصلي.