مانشستر يوناتيد يُكرم مدربه الأسطوري فيرغسون

بمنحه وسام الحرية وإطلاق اسمه على أحد الشوارع

نشر في: آخر تحديث:

يستعد مانشستر يوناتيد الانجليزي لتكريم مدربه الأسطوري السير أليكس فيرغسون، حيث سيقيم احتفالا تكريميا كبيرا في الرابع من الشهر المقبل، وذلك تزامنا مع الذكرى (27) لتولي فيرغسون تدريب اليوناتيد.

وسيتم خلال التكريم الذي سيقام أيضا بمشاركة مجلس مدينة مانشستر الواقعة في الشمال الغربي لانجلترا، إطلاق اسم فيرغسون على الطريق المؤدي لملعب أولدترافورد الشهير معقل مانشستر يوناتيد.

ومن المقرر أيضا منح فيرغسون وسام الحرية الذي لا يحصل عليه الكثير من الشخصيات، ولكن نظرا لمجهودات فيرغسون الضخمة تم منحه هذا الوسام الذي تقدمه السلطات المحلية في مانشستر.

بدوره، عبر فيرغسون عن سعادته بهذا التكريم، مؤكدا في تصريحات صحافية أنه يقدر كثيرا خطوة تسمية شارع ملعب مانشستر باسمه، وبمنحه وسام الحرية.

واشار إلى أنه لم يتوقع هذا المشوار الطويل رفقة مانشستر يوناتيد، مقدما شكره للقائمين على تكريمه.

وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها تسمية شارع باسم مدرب في مانشستر، فقد سبق فيرغسون اسطورة التدريب مات باسبي الى ذلك، باطلاق اسمه على أحد الشوارع المؤدية لملعب مانشستر في العام 1993.

وقاد فيرغسون -72 عاما- مانشستر يوناتيد منذ العام 1986، ولغاية العام 2013، نجح معه في الفوز بـ (37) بطولة محلية وأوروبية، لتكون الفترة التي أشرف فيها على تدريبه من أعظم فترات النادي الانجليزي.

يذكر أن الاعلان عن تكريم فيرغسون يأتي تزامنا مع اعلان الأخير البدء في نشر سيرته الذاتية، حيث اتفق مع قناة مانشستر يوناتيد الفضائية على تسجيل السيرة الذاتية، التي تشمل كل ذكرياته والأحداث التي عاصرها، بالاضافة إلى الأسرار التي أحاطت بحياته الكروية منذ بداياته وحتى الآن، في حلقات تلفزيونية ستقوم بعرضها بدءا من الشهر المقبل.