"بيل" يتألق في أول مباراة له منذ 116 يوماً

شارك بديلاً مع منتخب ويلز أمام صربيا في تصفيات كأس العالم

نشر في: آخر تحديث:

شارك اللاعب الويلزي غاريث بيل أمس مع منتخب بلاده أمام صربيا في تصفيات كأس العالم، ليسجل ظهوره الرسمي الأول منذ نحو أربعة أشهر، بعدما غاب طوال الفترة الماضية عن المشاركة سواء مع المنتخب أو مع ناديه السابق توتنهام الإنجليزي.

ومنح مدرب المنتخب الويلزي نجم ريال مدريد الجديد فرصة اللعب في النصف ساعة الأخيرة من المباراة التي فاز فيها منتخب صربيا بثلاثة أهداف دون مقابل، ورغم أنه دخل أرض الملعب عقب تسجيل الثلاثية التي حسمت المواجهة مبكراً، إلا أن بيل ظهر بصورة جيدة.

وقدّم اللاعب الذي يُعتقد أنه أصبح الأغلى في العالم بعض اللمسات الجميلة والمهارات الفنية، من بينها مراوغة رائعة لأحد لاعبي منتخب صربيا انتزع بها اعجاب الجماهير، لكن في المقابل ظهر أن لياقته البدنية لا زالت ضعيفة ويحتاج لبعض الوقت للعودة لمستواه المعهود.

وكانت النصف ساعة التي شارك فيها أمس الأولى للاعب الويلزي منذ 11 من مايوالماضي، وتحديداً منذ مباراة فريقه السابق توتنهام أمام سندرلاند في نهاية الدوري الإنجليزي الماضي، أي أنه لم يلعب أي مباراة رسمية طوال 116 يوماً.

وغاب بيل عن فترة الاعداد التي خاضها توتنهام للموسم الجديد، رغم أنه لم يكن قد وقّع بعد على عقود انتقاله لريال مدريد.

وكان بيل محور اهتمام وسائل الإعلام العالمية خلال مباراة أمس التي أقيمت في مدينة كارديف، وكانت الأولى له منذ انضمامه لريال مدريد مقابل نحو 100 مليون يورو، علماً أن اجراءات أمنية مشددة اتُخذت لتأمين الحماية له، خصوصاً بعد محاولة الاعتداء عليه الأسبوع الماضي بين شوطي مباراة ويلز أمام مقدونيا من أحد المشجعين.