جزائريان.. يُنقذان إنتر ميلان من "فضيحة"

نشر في: آخر تحديث:

تغنّت جماهير إنتر ميلان بثنائي الفريق "الجزائريين" اسحاق بلفوضيل وسفير تايدر، بعدما أنقذا الـ"نيراتزوري" من "فضيحة"، بتسجيل كل واحد منهما هدفاً خلال المباراة أمام تراباني المغمور في الدور الرابع لبطولة كأس إيطاليا.

وتألق بلفوضل وتايدر في المباراة ونالا النقاط الأعلى في تقييم معظم الصحف الإيطالية للاعبي الفريقين، وساهما بهدفيهما في انتصار الانتر بنتيجة 3-2، ليعبر بشق الأنفس للدور ثمن النهائي.

وأشادت جماهير الانتر كثيراً باللاعبين العربيين، وأكدت أنهما أنقذا الفريق من فضيحة، بالنظر إلى المستوى المتواضع لتراباني الذي يلعب في الدرجة الثانية، وكان قريباً من قلب النتيجة بعدما سجل هدفين متتاليين في الشوط الثاني، قلص بهما الفارق.

وعلّقت صحيفة "لاغازيتا ديلو سبورت" على فوز الانتر، مؤكدة أنه جاء بصعوبة بالغة وبفضل الأهداف الثلاثة التي جاءت في الشوط الأول، وحملت إمضاء بلفوضيل وتايدر، بينما جاء الثالث عن طريق أحد مدافعي تراباني بالخطأ في مرماه.

وعبّر بلفوضيل الذي انتقل لانتر ميلان قادماً من بارما، عن سعادته الغامرة بإحراز أول هدف رسمي له مع الفريق، وقال للموقع الرسمي للنادي إنه سيعمل على بذل المزيد من الجهد لضمان المشاركة بانتظام مع الفريق.