عاجل

البث المباشر

وزير رياضي كروي جدا‏ !

لم أكن أتصور الاستجابة السريعة من طاهر أبو زيد وزير الدولة للرياضة لما سطرته الأسبوع الماضي حول كونه وزيرا للكرة فقط
وسريعا قام بعقد اجتماع موسع مع رؤساء وأعضاء الاتحادات الرياضية الاوليمبية أو أتحاد الألعاب الشهيرة فردية وجماعية والذين يمثلون الجمعية العمومية للجنة الاوليمبية ليثبت أنه وزير رياضي كروي بالكاف, وليس القاف جدا جدا.
وحضرت هذا الاجتماع بصفتي رئيسا لاتحاد المصارعة, وصار الاجتماع في بدايته علي ما يرام مع القيادات التنفيذية والادارية للوزارة إلي ان جاء الوزير الكابتن طاهر أبو زيد ومكث نصف ساعة حاول خلالها أن يظهر نفسه بأنه الحاكم بأمره وصاحب المنح والمنع المادي للاتحادات, ولابد من الاعتراف بسيادته عليهم وسيطرته علي مصيرها وكلام ليس له محل من الإعراب وأظهر كوزير ذي خبرات محدودة في إدارة أجتماع يحضره خبراء وكبار في المجال الرياضي, ورغم محاولات وكلاء الوزارة المخضرمين تجميل تصريحات الكابتن وكلامه( العفوي الشمولي) علي رأي الاستاذ والمرحوم نجيب المستكاوي.
وحتي المجاملة التي حاول أحد الزملاء من المحترمين باقتراح إصدار بيان تعاون وحسن نية بين الاتحادات والوزارة لأجل لم الشمل من أجل الرياضة المصرية رفض الوزير بشدة وعنفوان واصرار علي استمرار حالة الشد والجذب, ومرة أخري, وليست أخيرة انصح الوزير واؤكد له أن تلك الالعاب الفردية هي الكنز الحقيقي الذي لا ينضب بالميداليات والانجازات الرياضية, ورفع علم مصر فوق منصات التتويج وبدونها لن تنعقد الريادة لمصر, خاصة وأنا أري ان هناك حالة من التذمر والغضب المكتوم بين أبناء تلك الألعاب بداية من الأبطال والمسئولين والخبراء لمتابعة لتلك الالعاب بعد محاولة تهميش هؤلاء الرياضيين, وخنق الاتحادات الرياضية بسبب عدم صرف الميزانيات المخصصة لتلك الاتحادات.
مرة أخري الدكتور أشرف صبحي المدير التنفيذي لاستاد القاهرة مكسب إداري كبير ورصيد من الاحترام والتفاهم ممتاز لقيادي شاب نفتقد امثاله في كثير من المواقع الرياضية علي وجه الخصوص, وأن كنت أؤكد أنه صاحب دور قادم من القيادة ومتخصص في الإدارة الرياضية!!. وللحديث بقية.

نقلاً عن "الأهرام" المصرية

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

إعلانات