الفريدي: لم أعرض نفسي على الهلال.. وسأبقى في الاتحاد

قال إن غيابه عن الفريق بسبب الإعداد السيئ

نشر في: آخر تحديث:

نفى لاعب اتحاد جدة أحمد الفريدي أن يكون قد عرض على ناديه السابق الهلال العودة مجدداً لصفوفه، مؤكداً أن هذا الأمر لم يحدث ورافضاً في الوقت نفسه التعليق على أسباب خروج هذه الشائعات.

وأكد الفريدي أنه باق في الاتحاد ولم يفكر في الخروج من النادي في هذا الوقت وقال عبر برنامج "في المرمى" الذي يقدمه الزميل بتال القوس على قناة العربية: "أنا مرتاح في الاتحاد حالياً ولم أفكر في الانتقال.. وصلتني اتصالات من عدة أندية ولكن أنا حريص على تواجدي في النادي لأنه يمر بأسوأ الظروف ويجب أن أقدر وأحترم الشعار لاسيما بعد الاستقبال الحافل الذي وجدته من الجماهير الاتحادية بعد انتقالي.. أنا أعمل كل ما أستطيع لخدمة الاتحاد ليعود إلى سابق عهده.. وأنا أغلقت باب المفاوضات مع الأندية حالياً".

وحول أسباب غيابه عن الفريق في الفترة الماضية قال: "كان الإعداد سيئاً في بداية الموسم لذلك قررت بالاتفاق مع الإدارة أن أذهب لمدينة مرسيليا الفرنسية لأخوض برنامجا إعداديا، بعد عودتي للتدريبات بخمسة أيام حدثت لي إصابة".

وأضاف: "التشخيص المبدئي كشف عن وجود كدمة قوية في المفصل وبعد أسبوعين من التأهيل تم الكشف على الإصابة واكتشفنا أنها قطع جزئي في الرباط الصليبي سيبعدني عن الملاعب لمدة 4 أسابيع وسأعود لمرسيليا للعلاج والتأهيل".

وأشار الفريدي إلى أن الإدارة تعمل لمصلحة النادي، وقال: "الجماهير من حقها أن تغضب على حال الفريق ولكن ما يحدث للفريق نتيجة تراكمات سابقة والإدارة تعمل بكل إخلاص لخدمة الفريق والدليل أنها كان بإمكانها الاستقالة بعد تحقيق الفريق كأس الملك للأبطال في وقت لم يتوقع أحد أن يحقق الفريق البطولة ولكنها أكملت مهمتها وهذا يدل على حرصها على مصلحة الفريق".