خليل جلال: "المونديال" سبب اعتزالي التحكيم

قال إن قراره لم يكن وليد اللحظة.. وأكد أنه حقق كل طموحاته

نشر في: آخر تحديث:

أكد الحكم الدولي السعودي خليل جلال أن قرار اعتزاله التحكيم لم يكن وليد اللحظة، بل كان مخططاً له في السابق. وقال عبر برنامج "في المرمى" الذي يقدمه الزميل بتال القوس على قناة "العربية": "توقيت الاعتزال كان مسبق التفكير، خاصة بعد إعلان حكام كأس العالم 2014، ولو كنت ضمن حكام المونديال كنت سأستمر إلى نهاية الموسم، وهذا قرار نهائي داخلياً ودولياً".

وأضاف: "مشاركاتي العديدة السابقة كانت رصيداً قوياً، وحققت كل طموحاتي، لذلك قررت الاعتزال في حال لم أكن من ضمن حكام المونديال".

وأشار جلال إلى أن ابتعاده عن الكثير من المباريات هذا الموسم كان بتنسيق مع رئيس لجنة الحكام عمر المهنا. وقال: "داخلياً لم تكن لي مساحة كبيرة، وليس لوجودي أهمية كبرى، لا سيما أنني قمت بإدارة 7 مباريات فقط في الدوري. بصراحة يجب أن يأخذ الحكام الشباب فرصتهم، وهذا لا يعني أني كنت مهمشاً من اللجنة، بل بالعكس كان هناك تنسيق بيني وبين عمر المهنا".

وألمح جلال إلى أنه لم يجد دعماً كافياً لوصوله للمونديال. وقال: "كنت أبحث عن الدعم محلياً وقاريا،ً ولكن أنا قمت بدوري وأتحفظ في الحديث عن أي جوانب أخرى. أنا الآن اعتزلت وهو قرار نهائي وسأدعم اللجنة والحكام هذا الموسم ولكن خارج المستطيل الأخضر".

وكشف جلال عن المباريات التي قادها ولا ينساها في تاريخه. وقال: "مباراة البرازيل وبلجيكا في افتتاح أولمبياد بكين 2008، ومباراة فرنسا والمكسيك في مونديال 2010 في جنوب إفريقيا، كانت أهم المباريات لدي خارجياً، ومحلياً لن أنسى مباراة الهلال والنصر، وهي كانت بمثابة الانطلاقة الأولى لي التي أوصلتني لكأس العالم للناشئين عام 2003".