عاجل

البث المباشر

ليفانتي "يعرقل" برشلونة.. وأتليتكو يرفض الهدية

المصدر: مدريد - د ب أ

رفض فريق أتليتكو مدريد هدية غالية من ليفانتي وفشل في اقتناص صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم بعدما اكتفى بالتعادل بهدف لمثله مع ضيفه اشبيلية اليوم الأحد في المرحلة العشرين من المسابقة.

وكان ليفانتي قد فرض التعادل الإيجابي بهدف لمثله على ضيفه برشلونة في وقت سابق اليوم، الأمر الذي كان سيضع أتليتكو في الصدارة في حال نجح في الفوز على اشبيلية، ولكن فريق العاصمة فشل في الحفاظ على تقدمه بهدف واكتفى بالتعادل الإيجابي ليهدر نقطتين ثمينتين.

وحصد أتليتكو نقطة واحدة رفعت رصيده إلى 51 نقطة ليقاسم برشلونة الصدارة، ولكن بفارق الأهداف لصالح النادي الكاتالوني، بينما بات ريـال مدريد صاحب المركز الثالث برصيد 50 نقطة هو المستفيد الأكبر من تعادل قطبي الليجا، بعدما أصبحت الفرصة مواتية أمامه للمنافسة بكل قوة على لقب المسابقة، بعدما كشر الفريق عن أنيابه أمس السبت وسحق مضيفه ريـال بيتيس بخمسة أهداف نظيفة.

وعلى ملعب فيسنتي كالديرون تقدم ديفيد فيا مهاجم برشلونة السابق بهدف لأتليتكو في الدقيقة 18 عبر تسديدة من داخل منطقة الجزاء.

وأدرك ايفان راكيتش التعادل لإشبيلية من ضربة جزاء في الدقيقة 73.

وعلى ملعب ليفانتي بادر صاحب الأرض بالتسجيل عن طريق لوكاس فينترا في الدقيقة العاشرة، ثم تعادل جيرارد بيكيه لبرشلونة في الدقيقة 19.

وقدم ليفانتي واحدة من أفضل مبارياته على مدار الموسم الحالي على مستوى الدفاع والهجوم، كما تقمص لوكاس فينترا حارس مرمى أصحاب الأرض دور البطولة في هذه المباراة، بعدما تصدى لأكثر من خمسة أهداف محققة للنادي الكاتالوني.

وبدأت المباراة بنشاط هجومي ملحوظ من جانب برشلونة الذي سنحت له أكثر من هجمة محققة خلال الدقائق الخمسة الأولى ولكن التوفيق لم يحالف بيدرو رودريجيو وخافيير ماسكيرانو أمام المرمى.

وكاد تشافي أن يتقدم بهدف للنادي الكاتالوني من ضربة حرة مباشرة ولكن تسديدته القوية ارتطمت بالقائم.

وعلى عكس سير اللعب تماما تقدم ليفانتي بهدف في الدقيقة العاشرة عن طريق لوكاس فينترا من ضربة رأسية إثر ضربة ركنية نفذها أندرياس إفانشيز، معلنا عن أول هدف له في الدوري الاسباني.

وكاد الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي أن يدرك التعادل لبرشلونة في الدقيقة 13 بعدما وصلت له الكرة داخل منطقة الجزاء، ولكن ديفيد نافارو مدافع أصحاب الأرض تدخل في الوقت المناسب وأبعد الكرة.

ونجح المدافع الدولي جيرارد بيكيه في إدراك التعادل لبرشلونة في الدقيقة 19 من ضربة رأسية إثر ضربة ركنية من الناحية اليسرى نفذها تشافي.

وبعد هدف بيكيه حاول ليفانتي أن يتدارك الموقف سريعا ويزيد من معدل الاستحواذ على الكرة خوفا من نجاح برشلونة في تسجيل المزيد من الأهداف، الأمر الذي أثر بعد الشيء على سرعة إيقاع اللعب.

وكاد تشافي أن يسجل الهدف الثاني لبرشلونة في الدقيقة 35 عبر تصويبة صاروخية من على حدود منطقة الجزاء ولكن الكرة مرت بجوار القائم مباشرة.

ولم تشهد الدقائق العشر الأخيرة أي فرص حقيقية باستثناء تصويبة قوية من ميسي مرت بجوار القائم، لينتهي نصف المباراة الأول بتعادل الفريقين بهدف لمثله.

وبدأت أحداث الشوط الثاني بهجوم متواصل من جانب برشلونة بحثا عن هدف التقدم ولكن دون أن ينجح الفريق في الوصول إلى شباك أصحاب الأرض.

وكاد سيسك فابريجاس أن يسجل ثاني أهداف النادي الكاتالوني عبر تصويبة صاروخية بعيدة المدى ولكن كايلور نافاس جامبوا حارس ليفانتي تصدى له ببراعة شديدة.

وضاعت أخطر فرصة على الاطلاق لفريق برشلونة في الدقيقة 58 ولكن حارس ودفاع ليفانتي تصدوا بمهارة شديدة لميسي وتشافي.

وكاد بيدرو لوبيز أن يسجل ثاني أهداف ليفانتي في الدقيقة 68 بعدما تهيأت له الكرة داخل منطقة الجزاء ليسدد كرة قوية ولكنها اصطدمت بأقدام المدافعين وخرجت إلى ضربة ركنية.

وبعد دقيقة واحدة فقط ضاعت فرصة أخرى محققة لفريق ليفانتي بعدما أطلق روبن جارسيا تسديدة قوية من على حدود منطقة الجزاء ولكن فيكتور فالديز حارس برشلونة تصدى لها بمهارة.

وكثف برشلونة من محاولاته الهجومية مع حلول الدقائق العشرة الأخيرة ولكنه دائما ما واجه صعوبة شديدة في هز شباك ليفانتي الذي قدم مباراة رائعة على المستويين الدفاعي والهجومي بجانب تألق غير عادي من حارسه كايلور نافاس.

وشهدت الدقائق الأخيرة من المباراة هجمات متبادلة على المرميين ولكن دون أن ينجح أي من الفريقين في الوصول إلى الشباك.

ارتقى فريق فياريـال مؤقتا إلى المركز الرابع في جدول الترتيب، بعدما تغلب على ضيفه الميريا بهدفين نظيفين.

وتقدم النجم النيجيري ايكيشوكوو أوشي بهدف لفياريال بعد مرور ثلاث دقائق فقط من بداية المباراة.

وقبل ثلاث دقائق من نهاية المباراة، حصل فياريـال على ضربة جزاء سجل منها برونو سوريانو لليدو الهدف الثاني للفريق.

ورفع فياريـال رصيده إلى 37 نقطة في المركز الرابع بفارق نقطة واحدة أمام اتليتك بيلباو صاحب المركز الخامس الذي يلتقي غدا الاثنين مع ضيفه بلد الوليد، بينما تجمد رصيد الميريا عند 19 نقطة في المركز الرابع من القاع.

ونجح فريق خيتافي في تحويل تأخره بهدفين أمام ضيفه ريـال سوسيداد إلى التعادل 2 / 2.

وبعد مرور ربع ساعة من بداية المباراة، كان سوسيداد فرض هيمنته على أجواء المباراة بتسجيل هدفين، حيث تكفل ايمانول اجيريتشي بتسجيل الهدف الأول في الدقيقة الرابعة ثم عاد اللاعب ذاته وأحرز الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 15.

ولكن صاحب الأرض لم يستسلم وعاد إلى أجواء المباراة بهدف في الدقيقة 28 عن طريق المهاجم الروماني الدولي سيبريان ماريكا.

وبعد مرور سبع دقائق من بداية الشوط الثاني، تمكن بيدرو ليون سانشيز المعار من صفوف ريـال مدريد من تسجيل هدف التعادل لخيتافي.

ونال خيتافي صدمة قوية بحلول الدقيقة 61 تمثلت في طرد لاعب وسطه المخضرم بورخا فيرنانديز لحصوله على الانذار الثاني، ولكن صاحب الأرض نجح في الحفاظ على شباكه من الهجمات المباغتة لسوسيداد حتى النهاية.

ورفع خيتافي رصيده إلى 24 نقطة في المركز الحادي عشر مقابل 33 نقطة لسوسيداد في المركز السادس.

إعلانات

الأكثر قراءة