محبط لا تكلمني!!

أحمد الشمراني

نشر في: آخر تحديث:

....أنت أهلاوي يجب أن لا تكتب عن غير الأهلي وإن فعلت ذلك قد تجد من يناصبك العداء ويضع تحت اسمك أكثر من خط...!
...أنت هلالي لو حاولت على طريقة الزميل احمد المصيبح إنصاف النصر والاحتفاء بعودته للبطولات ستشن عليك حملة مضادة اما ان تصمد امامها او تترك عنك الحياد الذي يعتبره المتعصبون كذبة.....!!
....أنت اتحادي لن تقبل في المدرج الاصفر ما لم تهاجم الأهلي وتقلل من اي فوز يحققه على الاتي وان حاولت مجرد محاولة في ابراز الوجه الآخر للحياد قد ترمى بعبارات اقلها تأثيراً انت متملق ومطبل ومتلون وقس على ذلك يا صديق الحرف ويا زميل المهنة....!!
....من الشروط التي يجب ان تتوفر في الناقد الرياضي ان يكون متعصبا ومتشنجا ويسفه اي رأي يمس ناديه او أنه سيدفع الثمن حملة منظمة من جمهور لا يعترف امام ميوله الطاغي بالحد الادنى للموضوعية.....!
....كنا في وقت مضى نؤمن بالحوار ونؤمن ان لدى المتلقي رأيا لابد ان يحترم مهما كانت حدته اقول رأيا وليس شتما....!
...اما اليوم عصر تعدد الوسائل الإعلامية ضاعت كثير من الثوابت ابسطها الاحترام بين الناقد والمتلقي لاسيما وان هذا الاحترام هبط الى ادنى درجاته....!
....ثمة اهلاويون على خلاف معي والسبب انني احاول بقدر المستطاع ان أكون موضوعيا في كثير من الآراء لكن هؤلاء المختلفون معي يقيمون الامر من ما هو حاصل الآن في الإعلام من ميول متشنج يغيب الحقيقة لصالحه ضدها من اجل ان يحتل صدر المجلس عند مسيري وأنصار ناديه....!!
....إعلام منتم للهلال يكاد لا تمر ساعة الا وتجدهم يتبادلون الحضور عبر المنابر الاعلامية للتشكيك في انجاز النصر واحياناً يشاركهم هذا التشكيك بعض الهلاليين الرسميين ليجدوا في الطرف الآخر من إعلام منتم للنصر ما لذ وطاب من التشكيك في بطولات الهلال وحبل الردح المتبادل على الجرار....!!
.....بات اكثرنا كما قلت في مقال سابق يمثلون المشجع المتعصب في الإعلام ولا يتردد هذا المندوب من تأدية دوره كما يجب بل احياناً يؤدي قبح رسالته بشكل مؤلم...!
....واستدلالي بمفردة قبح كتوصيف لما يحدث في بعض إعلامنا وإن ذهبت الى ابعد فلربما اقول إن الإعلام الرياضي مختطف من متعصبين شوهوه.....!!
.....سألني واحد من الناس عن ما يحدث في الوسط الرياضي فقلت الأحداث متلاحقه ولكن اقوى حدث يتمحور في اصابة مدافع الهلال الكوري كواك والحارس شيعان وسعود كريري فقال وغيرها فقلت محبط لا تكلمني .....!
تغريدة.....لهم نياشين الكلام ولي بريق الصمت....!!

نقلاً عن "عكاظ" السعودية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.