الهلال يلحق بالنصر أول خسارة.. ويشعل الدوري السعودي

نشر في: آخر تحديث:

أجل الهلال حسم دوري جميل السعودي للمحترفين، بعد نجاحه بإلحاق النصر المتصدر الخسارة الاولى له هذا الموسم بفوزه عليه 4-3 في افتتاح المرحلة 22 التي شهدت مفاجأة من العيار الثقيل، بعدما نجح النهضة صاحب المركز الأخير في إلحاق خسارة كبيرة بضيفه الشباب بنتيجة 4-1, وفوز الرائد على الاتحاد 2-1, وتعادل نجران والفتح 1-1.


وعلى استاد الملك فهد الدولي بالعاصمة السعودي الرياض، رفض الهلال أن يتوج غريمه التقليدي النصر، والذي خطف منه كأس ولي العهد قبل 20 يوماً، بعدما ألحق به الخسارة الاولى هذا الموسم، وقلص الفارق معه إلى 6 نقاط, وبدأ الشوط الأول بنفس سيناريو نهائي كأس ولي العهد.. هدف هلالي مبكر عند الدقيقة الثالثة عن طريق قائده ياسر القحطاني الذي استلم كرة من خلف مدافعي النصر وحاول مرواغة مدافعي النصر الذين نجحوا باستخلاص الكرة لتعود لسلمان الفرج الذي سدد كرةً ارتطمت بالمدافع عمر هوساوي، لتعود لياسر القحطاني الذي سددها قوية اصطدمت في مدافع النصر عمر هوساوي لتسكن الشباك النصراوية.. النصراويون عادوا سريعاً إلى المباراة بعدما تمكن البرازيلي ايلتون رودريغيز من تسجيل هدف التعادل بعدما هيأ كرة برأسه داخل منطقة الجزاء الهلالية للمهاجم محمد السهلاوي الذي سددها بقوة نحو مرمى الهلال لتجد الحارس فايز السبيعي الذي تصدى لها وعادت إلى ايلتون الذي لم يجد صعوبة في تسجيل هدف التعادل بعد مرور خمس دقائق من هدف الهلال.. بعدها تحسن أداء النصر وفي الدقيقة 19 سجّل مهاجمه البرازيلي ايلتون هدفاً ألغاه الحكم بداعي التسلل.. بعدها وضحت أفضلية الهلال، وتمكن مهاجمه ياسر القحطاني من ترجيح كفة فريقه بهدف ثان بعدما حول عرضية البرازيلي نيفيز برأسه في مرمى الحارس النصراوي عبدالله العنزي.. واصل الهلال سيطرته وتمكن من الوصول لمرمى الحارس عبدالله العنزي في أكثر من هجمة كاد ناصر الشمراني أن يسجل الهدف الثالث بعدما أطلق كرة قوية تمكن الحارس النصراوي عبدالله العنزي من التصدي لها ببراعة.


في الشوط الثاني، حاول النصر العودة مجدداً إلى المباراة وتحسن مستواه عن الشوط الاول, وأجرى الاوروغوياني كارينيو أول تبديلاته بدخول صانع الألعاب يحيى الشهري بديلاً لمحمد نور رد عليه درب الهلال سامي الجابر بتغيير بدخول سالم الدوسري بديلاً للماجم ياسر القحطاني, وتنفس الصعداء كثيراً عند الدقيقة 61 بعدما أشهر حكم المباراة الايطالي البطاقة الحمراء للاعب الهلال سلمان الفرج بعد حصوله على الكرت الأصفر الثاني, ليلجأ مدربه سامي الجابر لإجراء تبديل بدخول عبداللطيف الغنام بديلاً لمحمد الشلهوب, وتغير سيناريو المباراة ليس للنصر ولكن للهلال الذي اعتمد على الهجمات المرتدة بعدما فاجأ النصر بهدف ثالث في الدقيقة 65 عن طريق بعدما استغل عرضية عبدالله الزوري وسدد الكرة قوية في مرمى الحارس عبدالله العنزي.. بعدها حاول مدرب النصر تكثيف خط المنتصف بإجراء تبديل بدخول عبدالرحيم جيزاوي بديلاً لعوض خميس, وواصل النصر اندفاعه نحو مرمى الهلال وهو ما استغله الأخير بعدما خطف الهدف الرابع عن طريق تياقو نيفيز الذي وصلته كرة من ناصر الشمراني ليضع الكرة على يسار الحارس عبدالله العنزي.. هذا التغيير أجبر مدرب النصر لتغيير حساباته بعدما أشرك لاعب المحور مراد دلهوم بديلاً لحسين عبدالغني, وواصل النصر هجومه على مرمى الهلال ونجح مهاجمه محمد السهلاوي في تسجيل هدف تقليص الفارق في الدقيقة 79.. واندفع النصر نحو مرمى الهلال في العشر دقائق الأخيرة واعتمد الهلال على الهجمات المرتدة بحثاً عن هدف خامس ينهي المباراة تماماً.. وأضاع البرازيلي ايلتون هدفاً محققاً بعدما حول عرضية ابراهيم غالب برأسه نجح حارس الهلال فايز السبيعي في إبعادها عن مرمى فريقه.. وفي الدقيقة 86 كاد السهلاوي أن يسجل الهدف الثالث للنصر بعدما حول عرضية خالد الغامدي برأسه تصدى لها القائم الأيمن للحارس الهلالي فايز السبيعي.. وقبل نهاية المباراة نجح البرازيلي ايلتون في تسجيل الهدف الثالث للنصر بعدما لعب كرة رأسية في مرمى الحارس فايز السبيعي.


وبهذا الفوز ارتفع رصيد الهلال إلى 54 بفارق 6 نقاط عن النصر المتصدر بـ60 نقطة.



النهضة يكتسح الشباب


وعلى استاد الأمير محمد بن فهد بالدمام فجّر النهضة متذيل الترتيب مفاجأة من العيار الثقيل بعدما سحق مضيفه الشباب 4-1, وافتتح لاعب النهضة هاني الضاحي أهداف فريقه عن طريق ركلة جزاء في الدقيقة 31, وفي الشوط الثاني سجّل مهاجم النهضة جاسم الحمدان الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 48, وازدادت صعوبة الشباب في العودة إلى المباراة بعدما تعرض لاعبه البرازيلي مينيغازو للطرد في الدقيقة 50 بعد حصوله على البطاقة الصفراء الثاني, وهذا الطرد زاد من عزيمة النهضة لتحقيق الأمل الصعب في البقاء ونجح بتسجيل الهدف الثالث عن لاعبه محمد الداهي في الدقيقة 76, ونجح مهاجم الشباب عيسى المحياني في تسجيل هدف فريقه الوحيد.. وفي الدقيقة 95 اختتم مازن أبوشراره أهداف فريقه بتسجيله الهدف الرابع, ليرفع رصيده إلى النقطة 15 في المركز الأخير, وبقي الشباب على رصيده السابق 35 نقطة في المركز الرابع.



الرائد يعزز آماله بالبقاء

وعلى استاد مدينة الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة عزز الرائد آماله في البقاء بعد تحقيقه لفوز ثمين على مضيفه الاتحاد 2-1.


ورفع الرائد رصيده إلى النقطة 24 في المركز 12 مؤقتاً وبفارق الأهداف عن الفيصلي والعروبة والشعلة, وبقي الاتحاد على رصيده السابق 29 نقطة في المركز السادس.


نجران والفتح حبايب


وفي نجران أنقذ البرازيلي ايلتون جوزيه فريقه الفتح من خسارة محققة من أمام مضيفه نجران بعدما نجح بتسجيل هدف التعادل في الدقيقة 89 عن طريق ركلة جزاء.


وتقدم نجران أولاً عن طريق لاعبه الأردني مصعب اللحام في الدقيقة 41.


وارتفع رصيد الفتح إلى النقطة 25 في المركز السابع وبفارق الاهداف عن نجران الثامن.