تفاؤل "تاتا" المفرط.. يخيف جماهير برشلونة

نشر في: آخر تحديث:

أعرب جمهور نادي برشلونة الإسباني عن خيبة أمله الكبيرة بعد الهزيمة المفاجأة التي تلقاها الفريق الكتالوني أمام بلد الوليد، بهدف نظيف في المباراة التي أقيمت مساء السبت في الجولة الـ27 من بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم.

وصبّت جماهير "البلاوغرانا" جام غضبها على الأرجنتيني خيراردو "تاتا" مارتينو، المدير الفني لنادي برشلونة الإسباني، مُحملة إياه مسؤولية الهزيمة التي تكبدها فريقها الكتالوني أمام "بلد الوليد".

ووضع المدرب الأرجنتيني أنصار نادي برشلونة في حالة قلق شديدة من السقوط في موسم كارثي عقب الهزيمة أمام بلد الوليد، وذلك رغم أنّ الفرصة ما زالت مواتية أمام برشلونة، للمنافسة على الجبهات الثلاث، المتمثلة بالدوري والكأس في إسبانيا، إلى جانب المنافسة في دوري أبطال أوروبا.

وأبدت جماهير نادي برشلونة، قلقها الشديد على مستقبل فريقها، في ظل الهزائم المتكررة لحامل لقب الدوري الإسباني لكرة القدم تحت قيادة مدربه الأرجنتيني خيراردو "تاتا" مارتينو، والتي وصلت إلى 4 هزائم حتى الآن، وهو الرقم الذي لم يصل له نادي برشلونة منذ موسم 2008-2009 الذي توج خلاله بلقب الدوري الإسباني لكرة القدم.

وفقدت جماهير "البلاوغرانا" ثقتها تماماً في المدرب الأرجنتيني، إذ كانت هزيمة "بلد الوليد" بمثابة إعلان انتهاء شهر العسل بين مدرب نادي برشلونة، وجماهير ناديه، وذلك رغم أنّ المدرب قد رفع الراية البيضاء في سباق المنافسة على لقب الدوري الإسباني لكرة القدم، وأصر على أن فريقه يمتلك حُظوظاً كبيرة في التتويج بلقب "الليغا".

لكن أنصار النادي الكتالوني قد أدركوا تماماً في الوقت الحالي أن "مارتينو" ليس الرجل المنشود لفريق بحجم البارسا، حيث باتت جماهير "برشلونة" مقتنعة بأن تصريحات مارتينو ليست سوى الشجرة التي كانت تغطي غابة من الأخطاء والفشل الذريع، وتعمد إخفاء الحقائق التي انكشفت أمس في عدم قدرته على مقارعة أضعف فرق "الليغا".

وأصيب جمهور "البلاوغرانا" بحالة ملل من دوران اسطوانة "مارتينو" المشروخة، والتي تتكرر في تصريحاته التي تدعو للتفاؤل بعد كل هزيمة يتلقاها الفريق، إذ باتت الجماهير متيقنة بأنّ "التفاؤل المفرط" لـ"مارتينو" يلعب دوراً رئيساً في هزائم الفريق المتكررة.