سيميوني: كورتوا سيلعب أمام تشيلسي

نشر في: آخر تحديث:

قال دييغو سيميوني، مدرب أتليتيكو مدريد، الاثنين، إن حارسه البلجيكي تيبو كورتوا المُعار من تشيلسي لن يتأثر بمواجهة فريقه الأصلي، الثلاثاء، في ذهاب الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ويلعب كورتوا للموسم الثالث على التوالي مع اتليتيكو، ولم يعلن الطرفان إن كان سيعود إلى لندن في الموسم القادم أم سيستمر مع النادي الاسباني بعدما لعب دوراً مهماً في المستوى الرائع الذي ظهر به أتليتكو هذا الموسم.

ووافق الفريقان على وضع شرط جزائي عند الاتفاق على بنود الاعارة يجعل اتليتيكو يدفع مبلغا كبيرا من المال لتشيلسي إذا شارك كورتوا امام تشيلسي، لكن الاتحاد الاوروبي لكرة القدم اعتبر هذا الشرط مخالفا لقوانين اللعبة.

وقال سيميوني في مؤتمر صحافي، الاثنين: "كورتوا يبدو في حالة ذهنية مماثلة لزملائه العشرين الآخرين".

وأضاف المدرب الارجنتيني الذي اقترب فريقه من الفوز بأول بطولة دوري منذ عام 1996 "هناك قدر كبير من الحماس. إنها لحظة مهمة للاعبين وللنادي وللجماهير. نحن في لحظة تأمل وسنحاول أن نقدم كل ما لدينا".

واستعد أتليتيكو لمواجهة الثلاثاء بالفوز 2-0 خارج أرضه على إيلتشي في دوري الدرجة الأولى الإسباني بينما انهزم تشيلسي 2-1 أمام ضيفه المتعثر سندرلاند في الدوري الانجليزي الممتاز، وهي أول هزيمة للفريق على أرضه تحت قيادة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو في 78 مباراة.

ويلعب أتليتيكو في قبل نهائي دوري الأبطال للمرة الأولى منذ 40 عاماً، وهو الفريق الوحيد الذي لم يهزم مطلقاً في المسابقة القارية هذا الموسم بعدما حقق 8 انتصارات وتعادل مرتين في 10 مباريات.

ولو أن أحداً في الاستاد سيعاني للتغلب على مشاعره غدا فسيكون مهاجم تشيلسي الاسباني فرناندو توريس.

وتوريس مولود في ضواحي مدريد ونشأ في أكاديمية الناشئين بأتليتيكو، حيث أصبح أصغر قائد للفريق وعمره 19 عاماً وأحرز 84 هدفاً في 214 بالدوري الإسباني قبل انتقاله لليفربول في 2007 ومنه إلى تشيلسي بعدها بثلاث سنوات ونصف.

وقال سيميوني: "حبه لهذا النادي كبير جداً ويهتم دائماً بما يحدث للفريق".

وأضاف "قد يشارك غداً ومن الطبيعي حين يطلق الحكم صافرة البداية ألا يحصل على تشجيع الجمهور. لكن حين تنتهي المباراة وحتى قبل ذلك سيحصل على التصفيق الذي يستحقه، إنه واحد منا.. إنه شاب محبوب هنا. سيكون دائما جزءا من عائلة أتليتيكو".