البلطان: قرار الوقف لن يهزني.. ولدي مفاجأة

نشر في: آخر تحديث:

رفض خالد البلطان، رئيس نادي الشباب، الحديث عن قرار إيقافه من قبل لجنة الانضباط مدة سنة كاملة بعد أحاديثه الإعلامية ضد أحمد عيد، رئيس اتحاد الكرة, مفضلاً تأجيل الحديث عن هذا الموضوع إلى ما بعد نهائي كأس الملك الذي تأهل له فريقه بالفوز 1 – صفر على الاتفاق.

وتحدث البلطان للقنوات الرياضية السعودية أثناء فرحة فريقه بالوصول إلى أغلى نهائي مسابقة سعودية: "القرار جائر والآن نعيش فرحة كبيرة بالبيعة وفرحة تأهلنا للنهائي، وفرحة افتتاح استاد الملك عبدالله، لذلك لن أتحدث حالياً عن القرار ستكون لديّ عودة كبيرة حول القرار بعد النهائي وستكون مفاجئة لأشخاص معيّنين".

وحول حضوره المباراة بالرغم من إيقافه قال: "للأسف هنالك لبس لدى معظم الصحافيين حول حضوري للمباراة، فقرار إيقافي فقط عن دكة البدلاء وعن غرفة الملابس وأنا ملتزم بذلك, ودعمي لفريقي سيتواصل وأنا منذ سنوات وأنا أدعم الرياضة وعضو شرف في أكثر من 30 نادياً، ولا أعتقد أن هذا القرار سيهز خالد البلطان وسأتحدث عن ذلك بعد النهائي".

وحول مبارياتهم مع الأهلي قال: "المناسبة أكبر من الشباب والأهلي، فالمنافسة تعتبر درجة ثانية بعد التشريف الملكي وبعد افتتاح الاستاد ونتمنى التوفيق لفريقنا، واللاعبون وعدونا وستكون لنا كلمة في النهائي ونحن دائماً ما نتواجد في المناسبات الكبرى".

وأكد رجل الأعمال أن مسيرة فريقه في المسابقة كانت صعبة، وقال: "واجهنا منافسة قوية ونجحنا في إخراج بطل الدوري النصر الذي يعد أميز الفرق هذا الموسم وأخرجنا وصيفه الهلال صاحب التاريخ الكبير، وأيضاً مواجهتنا مع الاتفاق صعبه كونه فريقاً بطلاً وتاريخياً وعريقاً وحاول الوصول للنهائي لكي يعطي سمعة طيبة عن نفسه لعل وعسى أن يصدر قرار بزيادة الأندية".