القطريون يعلنون الرحيل عن ملقة الإسباني

نشر في: آخر تحديث:

أعلن القطري عبدالله آل ثاني، مالك نادي ملقة الإسباني الذي ينافس في دوري الدرجة الأولى لكرة القدم، أنه سيترك النادي بسبب عدم وجود دعم من السلطات المحلية لخطط تطوير وتنمية النادي.

وكتب آل ثاني على حسابه على موقع تويتر: "يؤسفني قول ذلك، نعم سوف أرحل من هنا لأنني لا أجد الاحترام والتقدير والمساواة". وانتقلت ملكية ملقا إلى آل ثاني في عام 2010، وضخ الرجل استثمارات كبيرة ساعدت النادي الأندلسي على أن يصبح أحد الفرق القوية في الدوري الإسباني قبل أن يتراجع إلى النصف الثاني من جدول الترتيب في نهاية الموسم المنقضي.

وكانت أولى تعاقدات ملقة مع الهولندي رود فان نيستلروي والفرنسي جيريمي تولالان والأرجنتيني مارتن ديمكليس، وهو ما أدى إلى تأهل الفريق إلى دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا عام 2013 قبل أن يودع البطولة بالهزيمة أمام بروسيا دورتموند الذي لعب في النهائي.

ومنذ ذلك الحين تراجع ملقا وبدا آل ثاني غير سعيد بتأخير خططه لتطوير النادي والمنطقة المحيطة به بسبب التعقيدات الروتينية من جانب السلطات المحلية، وهو ما يعتبر تراجعاً في الاستثمار الرياضي بإسبانيا.