عاجل

البث المباشر

محمد حامد

<p>كاتب سعودي</p>

كاتب سعودي

الأهلي بجناحين

تذكرة الصعود: على السادة الراقين التوجه إلى بوابة الفرح استعداداً للعودة إلى منصة البطولات، مع تحيات الراعي الاستراتيجي للنادي الأهلي «طيران قطر».

الرحلة: لأن العهد لك.. العشق لك والانتماء.. خلفك نمضي صباح مساء.. أنت مجيد.. فخر وعيد.. صرح مشيد يطال السماء.. يا قلعة المجد.. المجد أهلي.. يا قلعة الفن.. الفن أهلي.. سفير الوطن.. شموخ وفن.. وعبر الزمان سنمضي معاً، وعبر الزمان سنمضي معاً.

هذا نشيد السفر، ومفتاح سر جنون المدرج الأهلاوي، ولغة التواصل الروحية بين النادي والجمهور، ومحط الأنظار وجالب الدهشة، والتاريخ بكل تفاصيله والمستقبل بكل أحلامه الحاضر، وأغنية الحنين وتحية اللقاء.. حكاية الحب العتيقة.. سنمضي معاً.

في الطريق: هذا الموسم، يمكن أن يكون الأهلي بطل الدوري، ليس بسبب الظروف، إنما لأنه يوجد استعداد وحماسة ورغبة وثقة تكبر تدريجياً بأن الفريق مختلف ويوجد متعة، فخيارات الفوز كثيرة والحلم مشواره طويل، ومن الجيد الشعور بإمكان تحقيق الفوز، فالأمل محفز دائماً.

تعليمات السلامة: برفقة «طيرانك المفضل ذو الخمس نجوم» شعار القطرية، ولأنه الأهلي تحديداً فإنه يجب غض طرف اللوم عن الحاسدين، وتجاهل أصوات المشككين والساخرين، وتفهم أن عقد الرعاية الكبير بقيمته المادية والمعنوية سبب يثير الغضب، ويفضح كل الظنون السيئة، لذلك لا مجال للرد والاكتفاء بالمتعة واستغلال الظروف من أجل حصد الذهب.

محطة الوصول: تتعارض المصالح وتختلف وجهات النظر، لكن تبقى الرياضة خياراً مهماً للمصالحة، فرفع العتب والملامة والعودة إلى شكل العلاقة الطبيعي «أصدقاء وإخوة وبيننا قرابة، وتجمعنا الفزّعة، وفي جذورنا عميقاً دين ولغة واحدة، وعدو مشترك».

*نقلا عن الحياة السعودية

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

إعلانات

الأكثر قراءة