النصر قمة .. والتعاون متطور

مساعد العبدلي

مساعد العبدلي

نشر في: آخر تحديث:

استحق فريق النصر صدارة فرق دوري عبداللطيف جميل وبات بطلاً للشتاء محققاً رقماً لم يسبقه أحد نحوه بعد أن جمع 34 نقطة في نهاية الدور الأول من الدوري.
ـ صدارة النصر جاءت مستحقة بالأرقام....فالفريق هو الأعلى من حيث رصيد النقاط إلى جانب أنه الأكثر فوزاً (11 فوزاً) والأكثر تسجيلاً للأهداف 27 هدفاً ولديه ثاني أفضل خط دفاع بتسعة أهداف متأخراً عن الشباب صاحب أفضل خط دفاع بهدف وحيد ولم تستقبل شباكه أي هدف في آخر 5 مباريات.
ـ مسار النصر خلال الدور الأول يؤكد أيضاً أنه الأحق بصدارة الترتيب إذ إن الفريق تصدر الدوري 8 مرات ثلاث منها متتالية من الجولة الرابعة حتى السادسة ثم 5 مرات أخرى متتالية أيضاً من التاسعة حتى نهاية الدور الأول (الجولة الثالثة عشرة).
ـ وتأكيداً لتفوق النصر في الدور الأول فالفريق لم يذهب بعيداً في سلم الترتيب إذ حل ثانياً في 4 جولات (من الأولى حتى الثالثة ثم الثامنة) وثالثاً في الجولة السابعة.
ـ فريق بهذه الأرقام لا شك يستحق أن يتصدر الدوري ويكون مرشحاً قوياً لتحقيق اللقب للموسم الثاني على التوالي رغم أن النصر خلال الدور الأول لم يستفد من محترفيه غير السعوديين بالشكل المطلوب باستثناء البولندي أدريان وكذلك البحريني محمد حسين.
ـ النصر سيكون مرشحاً للاحتفاظ بالصدارة وربما تحقيق اللقب متى دعم صفوفه بمحترفين أجنبيين أكثر تأثيراً من البرازيليين هيرناني وماركينهوس اللذين لم يقدما للفريق الكثير وإن كان هذا الأخير مجتهداً وكان وراء فوز النصر في أكثر من مباراة.
ـ ولعل ما يسجل للنصرأنه غير مدربه بعد عدد من جولات الدور الأول ولم يهتز أداء الفريق بل سجل تصاعداً فنياً ملحوظاً وضعه بجدارة على صدارة الترتيب، وفي تصوري أن هذا حدث لأن النصر اليوم بات يملك عناصر متميزة قادرة على التفاعل مع أي نهج تدريبي خلال فترة وجيزة.
ـ وإذا كنت أتحدث عن استحقاق النصر للصدارة وتميزه الفني في الدور الأول من الدوري فهذا يدفعني للحديث عن فريق آخر ظهر بمظهر متميز خلال الجولات الأخيرة وتحديداً منذ تولي المدرب البرتغالي جوميز مهمة الإشراف على الفريق.
ـ أتحدث هنا عن فريق التعاون الذي قدم تحت إشراف المدرب البرتغالي مستويات فنية متميزة ولافتة ومقنعة جعلته يتطور من جولة لأخرى ويتسلق سلم الترتيب بجدارة.
ـ التعاون اليوم لا يحقق فقط النتائج الإيجابية بل يقدم كرة قدم ممتعة للغاية تجبر الكثيرين على متابعته.
ـ في تصوري إن التعاون الفريق الوحيد في الدوري الذي يستفيد من محترفيه غير السعوديين بشكل إيجابي.
ـ الرباعي غير السعودي في فريق التعاون قدموا مستويات متميزة وكانوا إضافة للفريق إلى جانب أنهم يسجلون تناغماً واضحاً مع بقية زملائهم، ولعل استمرار 3 منهم من الموسم الماضي كان سبباً وراء هذا التفوق.
ـ ربما أن هذا الرباعي من أقل المحترفين غير السعوديين تكلفة مالية وأكثرهم مردوداً فنياً على صعيد أندية دوري عبداللطيف جميل وهو أمر يسجل لإدارة التعاون.

*نقلاً عن الرياضية السعودية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.