أبطال أوروبا: دورتموند يحرم الريال من الانتصار

نشر في: آخر تحديث:

خيم التعادل 2 / 2 على المباراة التي جمعت بوروسيا دورتموند الألماني بضيفه ريال مدريد الأسباني خلال المباراة التي جمعتهما اليوم الثلاثاء ضمن منافسات المرحلة الثانية من منافسات المجموعة السادسة بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، والتي شهدت أيضا فوز سبورتينج لشبونة البرتغالي على ليجيا وارسو البولندي 2 / صفر.

وتقدم كريستيانو رونالدو للريال في الدقيقة 17 وتعادل بيير-إيميريك أوباميانج لدورتموند في الدقيقة، 43 وأضاف رافاييل فاران الهدف الثاني للريال في الدقيقة 68 قبل أن يتعادل أندريه شورليه لدورتموند في الدقيقة .87

ورفع دورتموند رصيده إلى أربع نقاط في صدارة الترتيب بفارق الأهداف أمام ريال مدريد صاحب المركز الثاني.

وفي المباراة الثانية، فاز سبورتينج لشبونة على ضيفه ليجيا وارسو 2 / صفر.

وسجل هدفي سبورتينج لشبونة براين رويز وباس دوست في الدقيقتين 28 و.37

وحصد سبورتينج لشبونة أول ثلاث نقاط له ليحتل المركز الثالث فيما يظل ليجيا وارسوا بلا نقاط في المركز الرابع

من جانبه استعاد فريقه يوفنتوس الإيطالي توازنه في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم وفاز على مضيفه دينامو زغرب الكرواتي /4صفر اليوم الثلاثاء في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثامنة.

وفي المباراة الأخرى بالمجموعة ذاتها تخطى اشبيلية الأسباني المتوج بلقب الدوري الأوروبي في المواسم الثلاثة الماضية، ضيفه ليون الفرنسي /1صفر.

ويتصدر يوفنتوس المجموعة الثامنة برصيد أربع نقاط بفارق الأهداف أمام اشبيلية فيما يأتي ليون في المركز الثالث بثلاث نقاط ويتذيل دينامو زغرب الترتيب بلا رصيد من النقاط.

وعلى ملعب ماكسيمير انهى يوفنتوس شوط المباراة الأول بهدفين نظيفين ثم سجل الهدفين الثالث والرابع في شوط المباراة الثاني.

وافتتح لاعب الوسط البوسني ميرالم بيانيتش التسجيل ليوفنتوس في الدقيقة 24 بعدما تلقى تمريرة طولية من ليوناردو بونوتشي ليسدد كرة زاحفة عرفت طريقها للشباك.

وأضاف المهاجم الأرجنتيني جونزالو هيجواين الهدف الثاني ليوفنتوس في الدقيقة 31 بمساعدة بيانيتش.

وفي الشوط الثاني تكفل الأرجنتيني الأخر باولو ديبالا بتسجيل ثالث أهداف يوفنتوس في الدقيقة 57 بعد تمريرة من الظهير الأيسر البرازيلي داني الفيش.

وقبل خمس دقائق من نهاية المباراة جاء الهدف الرابع ليوفنتوس إثر ضربة حرة نفذها داني الفيش ولكن ادريان سيمبر حارس دينامو زغرب أسكن الكرة شباك فريقه بطريق الخطأ.

ونجح يوفنتوس في تحقيق فوزه الأول بدور المجموعات بعد تعادله سلبيا في الجولة الأولى مع ضيفه اشبيلية.

ويتصدر يوفنتوس ترتيب الدوري الإيطالي برصيد 15 نقطة من خمسة انتصارات وهزيمة وحيدة بفارق نقطة وحيدة أمام نابولي صاحب المركز الثاني.

وعلى ملعب رامون سانشيز بيزخوان قاد المهاجم الفرنسي وسام بن يدر فريقه اشبيلية للفوز على ليون بهدف نظيف سجله في الدقيقة .52

ويحتل اشبيلية المركز السادس في الدوري الأسباني برصيد 11 نقطة بفارق ثلاث نقاط خلف ريال مدريد المتصدر.

وعلى الجانب الأخر يحتل ليون المركز التاسع في الدوري الفرنسي برصيد عشر نقاط بفارق سبع نقاط خلف نيس المتصدر.

إلى ذلك، انتزع فريق توتنهام الإنجليزي فوزا صعبا من مضيفه سيسكا موسكو خلال المباراة التي جمعتهما، اليوم الثلاثاء، ضمن منافسات المرحلة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، والتي شهدت أيضا تعادل باير ليفكوزن مع موناكو 1 / .1

ويدين توتنهام بالفضل في هذا الفوز للاعبه هيونج مين سون، الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة .71

وبهذا الفوز جدد توتنهام آماله في المنافسة على إحدى البطاقتين المؤهلتين لدور الستة عشر، بعدما حقق أول ثلاث نقاط له بالبطولة ليحتل المركز الثاني ، فيما توقف رصيد سيسكا موسكو عند نقطة واحدة في المركز الرابع الأخير.

وفشل باير ليفركوزن في الحفاظ على تقدمه امام موناكو وتعادلا 1 / .1

وتقد باير ليفركوزن بهدف سجله خافيير هيرنانديز في الدقيقة 73 ،قبل أن يتعادل كميل جليك لموناكو في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للمباراة.

ورفع موناكو رصيده إلى أربع نقاط في صدارة الترتيب ، كما رفع ليفركوزن رصيده إلى نقطتين في المركز الثالث.

واصل فريق ليستر سيتي الإنجليزي مغامرته في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، وفاز على ضيفه بورتو البرتغالي /1صفر اليوم الثلاثاء في الجولة الثانية من مباريات المجموعة السابعة.

وفي المباراة الأخرى بالمجموعة، فاز اف سي كوبنهاجن الدنماركي على كلوب بروج البلجيكي /4صفر.

وعلى ملعب ووكرز تكفل الجزائري إسلام سليماني المنضم حديثا لليستر سيتي، بتسجيل هدف الفوز لأصحاب الأرض في الدقيقة، 25 بمساعدة مواطنه رياض محرز.

وواصل ليستر سيتي حامل لقب الدوري الإنجليزي نتائجه الرائعة في أول مشاركة له في دوري أبطال أوروبا،إذ حقق فوزه الثاني على التوالي بعدما فاز في الجولة الأولى على ملعب كلوب بروج بثلاثية نظيفة.

وعزز النادي الإنجليزي موقعه في صدارة المجموعة برصيد ست نقاط،في الوقت الذي توقف فيه رصيد بورتو عند نقطة واحدة، بعد تعادله في الجولة الأولى مع كوبنهاجن بهدف لمثله.

ويعيش ليستر سيتي أوضاعا متناقضة في الموسم الحالي حيث يؤدي الفريق بشكل مثالي على المستوى القاري، لكنه يعاني من تدهور النتائج بشدة في الدوري الإنجليزي الممتاز حيث يحتل المركز الثاني عشر في جدول الترتيب برصيد سبع نقاط من انتصارين وثلاث هزائم وتعادل وحيد.

وعلى الجانب الأخر، يحتل بورتو المركز الثالث في الدوري البرتغالي برصيد 13 نقطة من اربعة انتصارات وهزيمة وتعادل، متأخرا بفارق ثلاث نقاط عن بنفيكا المتصدر، ونقطتين عن سبورتينج لشبونة الوصيف.

وفي المباراة الأخرى بالمجموعة ذاتها انتهى الشوط الأول بين كوبنهاجن وكلوب بروج بالتعادل السلبي رغم سيطرة أصحاب الأرض على مجريات اللعب بشكل شبه كامل.

وفي الشوط الثاني استفاد كوبنهاجن من هدف بنيران صديقة سجله ستيفانو دينزفيل مدافع كلوب بروج بطريق الخطأ في شباك فريقه.

وحصل كوبنهاجن على ضربة جزاء في الدقيقة 61 حيث سددها لودفيج أوجوستينسون ولكن لودوفيتش بوتيل حارس الفريق الضيف تصدى للكرة.

وأضاف توماس ديلاني الهدف الثاني لكوبنهاجن في الدقيقة 63 ثم تكفل فيديريكو سانتاندير بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة .69

وفي الوقت بدل الضائع من المباراة اختتم ماتياس يورجنسن أهداف الفريق الدنماركي.

ورفع كوبنهاجن رصيده إلى اربع نقاط في المركز الثاني، وظل كلوب بروج بلا رصيد من النقاط في المركز الرابع الأخير.