أكلات جازانية تهدد الأهلي!!

إبراهيم بكري

نشر في: آخر تحديث:

نشر فريق من الأطباء في جامعة أوساكا اليابانية بقيادة الدكتور شيوارو بوج يورا بحثاً علمياً بالمجلة الأمريكية لطب المعدة والأمعاء تفاصيله :
"أن تناول وجبة العشاء والنوم مباشرة يشكل مخاطر صحية لدى بعض الأفراد والفترة الزمنية الفاصلة بين تناول وجبة العشاء وموعد النوم لها علاقة مباشرة بحدوث ارتداد أحماض المعدة إلى المريء وهو ما يعرف بظاهرة الارتجاع".
مرسه، عيش حامض ، مغش، حنيذ، محشوش، مفالت، حلبه بالصليط، حوت مالح، خضير، مقلة حمر، بسباس مسحوق).
هذه أكلات شعبية جازانية معظمها تصدرت مائدة لاعب الأهلي عبدالفتاح عسيري في وجبة عشاء مساء الثلاثاء الماضي (عزيمة) للاعبي الأهلي في منزله بمدينة جدة .
يشكر "عبدالفتاح" على كرمه وحرصه على تسويق الأكلات الشعبية لمسقط رأسه منطقة جازان، لكن من ناحية النظام الغذائي الذي يجب أن يتعبه اللاعب أثناء المنافسة الرياضية تعتبر هذه الوليمة خطأ كبيرا قد تؤثر سلباً على أداء لاعبي الأهلي في مباراتهم اليوم الجمعة أمام الهلال بالجوهرة .
بلهجة أهل جازان الدارجة هذه الأكلات الشعبية في وجبة العشاء تصيبك أثناء النوم الــ "فاحس" لهذه الكلمة معنيين بالديكشنري "القاموس" الجازاني صفحة 230 :
أنت "فاحس" يعني أنت ثقيل دم.ـ
هبتلي "فاحس" في بطني يعني أصيبت بحموضة في المعدة .ـ
الأطباء لا ينصحون بأكل هذه الأكلات الشعبية الجازانية في وجبة العشاء لأنها تحتاج لمعدة مصنوعة من "فولاذ" لكي تهضم قبل النوم لذلك الأهالي في جازان يتناولون معظم الأكلات الشعبية في وجبة الغذاء لكي تمنح المعدة وقتا أطول لهضمها قبل النوم .
ليس عندي أي شك أن لاعبي الأهلي مساء الثلاثاء لقد عانوا كثيراً أثناء النوم بسبب هذه الأكلات الشعبية الجازانية الغنية بالكولسترول والدهون والتي سوف تصيبهم بعسر الهضم واضطراب في النوم بسبب ارتفاع نسبة أحماض المعدة يحدث ما يسمى طبياً "الارتجاع" خروج الأكل من المعدة إلى المريء، والمصابون بمرض القولون سوف تكون حالتهم الصحية أسوأ مقارنة بالأصحاء.
اضطراب النوم سوف يجبر لاعبي الأهلي على السهر والذهاب إلى التمارين المهمة قبل المباراة بــ48 ساعة وهم في حالة بدنية غير جيدة قد تتسبب بإصاباتهم بالإرهاق أثناء المباراة والإصابة.
لا يبقى إلا أن أقول :
عدم الاهتمام بالنظام الغذائي يعكس عدم احترافية اللاعب السعودي في ظل تهاون إدارات الأندية بهذه الجوانب وعدم ممارسة الأجهزة الفنية والطبية دورها بالتوعية الغذائية والتي تحرص عليها جميع الأندية العالمية .
الغذاء مصدر الطاقة التي يحتاجها اللاعب لكن عليه أن يختار المكونات الغذائية المناسبة التي تسهم في تحسين الأداء وتجنب زيادة الوزن.
قد ترى إدارة الأهلي أن (عزيمة) اللاعب عبدالفتاح عسيري لزملائه في الفريق قبل المباراة من التهيئة النفسية لإخراج اللاعبين من الضغوط قبل مباراة الهلال المصيرية في صراع صدارة دوري جميل للمحترفين .
لاعبو الأهلي بعد هذه الأكلات الشعبية الجازانية كانوا أمام خيارين السهر لوقت متأخر لتهضم معدتهم الطعام أو النوم وتجرع المعاناة صحياً على حساب حالتهم البدنية.
قبل أن ينام طفل الــ"هندول" يسأل:
هل الأكلات الشعبية الجازانية سوف تأثر سلبياً على أداء لاعبي الأهلي أمام الهلال؟؟.

*نقلا عن الرياضية السعودية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.