الخاين.. زوران

سمير هلال

نشر في: آخر تحديث:

لم نكن نتمنى ان يرحل مدرب بحجم وقيمة مدرب النصر (زوران) لأن هذه النوعية من المدربين يعطون الإضافة الجيدة للكرة السعودية وللنادي.

ولكني أيضا على قناعة كبيرة بأن أي ناد لا يمكن له ان يتوقف على أي مدرب، ولكن لا يمنعنا من القول ان المدرب القادر على تحقيق اهدافك واحداث نقلة بالفريق ليس من السهل الحصول عليه.

النصر كان ولا يزال هو من يصنع المدربين ويقدمهم للأندية الأخرى وللمنتخبات ولهذا تدريب ناد كبير بحجم النصر هو امر مغر لأي مدرب.

الأندية الكبيرة لدينا هي دائما بحاجة للمدرب الصارم قوي الشخصية والمتمكن في علم التدريب حتى يستطيع ان يفرض كل القرارات التي من وجهة نظره تخدم الفريق وتدفعه للنجاح.

زوران حاله حال اي مدرب له (سلبيات وايجابيات) ولكن لا نختلف انه احدث نقلة رائعة في طريقة واسلوب لعب النصر واصبح في بعض المباريات يحرك لاعبيه كقطع الشطرنج ورفع شعار ان النجم هو من يقدم كل شيء بالملعب.

لن ادخل كثيرا في تفاصيل رحيل زوران سواء للعين او لناد آخر ولكن يجب ان يعرف النصراويون ان ما تحقق من مكتسبات فنية وانضباطية مع هذا المدرب قد يصعب تكراره.

من حسن حظ النصر ان زوران رحل والفريق لا يزال ينافس على كل بطولات الموسم ولكن من سوء حظ النصر انه رحل في توقيت صعب جدا.

لا ندري هل زوران كما يقولون خان النصر !! ام كما صرح هو بأن ظروفه العائلية هي السبب، وهل العين كان له دور؟ ام هناك امور نجهلها عن رحيله؟.

أخيرا...

باختصار النصر بحاجة لزوران آخر بنفس الشخصية والعمل الفني.. واعجبني عندما قال: هنا بالسعودية جميع من أقابلهم خارج النادي أجدهم مدربين !!.

*نقلاً عن اليوم السعودية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.