فضيحة في إسبانيا

عبدالله كبوها

نشر في: آخر تحديث:

رغم أنني برشلوني الميول لكن هذا الأمر لن يمنعني من الغضب حيال التصريح غير المسؤول، الذي صدر من قبل فيرناندو رويج رئيس نادي فياريال يوم الأحد الماضي بعد مباراة ناديه مع نادي ريال مدريد، التي انتهت بفوز الأخير 3-2 ضمن الجولة رقم 24 من الدوري الإسباني.

حيث اتهم رئيس نادي فياريال حكام المباراة بشكل فاضح وصريح أنهم تلقوا رشاوى باعتبار الحكم ومساعديه خرجوا من ملعب سنتياجو برنابيو حاملين عدة حقائب عليها شعار نادي ريال مدريد، من جانبها ردت لجنة الحكام على تلك الاتهامات حيث قالت ان الحقائب كانت تتضمن منتجات ترويجية لفريق ريال مدريد دون أن تحمل أي قيمة مادية وتشمل مجموعة من سلاسل المفاتيح والدبابيس والأقلام التي تحمل شعار النادي وكان نادي ريال مدريد قد رد أيضاً على مسألة الحقائب حيث قال ان هذه من ضمن الأعراف السائدة بعد المباريات وتاريخيا دوماً النادي يقوم بذلك وغالبية الأندية في الليجا.

وكان كابتن برشلونة والمدافع الإسباني الدولي جيرارد بيكيه قد صب النار أيضاً على الحادثة من خلال تغريدات مسيئة للغاية على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي الشهير تويتر حيث نشر عدة صور يلمح فيها إلى قيام حكام مباراة فياريال بمساعدة ريال مدريد في الفوز بالمباراة، وكانت هذه الأجواء المشحونة قد ساهمت في قيام كابتن نادي ريال مدريد سيرجيو راموس والدولي الإسباني داني كارفخال بالرد على بيكيه وانتقاده بحدة على تعليقاته المستفزة دوماً تجاه الريال. من جانب آخر، بعد نهاية المباراة عثر جيل مانزوا حكم المباراة على ورقة على الزجاج الأمامي من سيارته مكتوب فيها بالخط العريض كلمة «لصوص».

كلمة أخيرة: أن تصل الأمور في الدوري الإسباني الشهير إلى كل هذا الحد من العدائية والكم الكبير من تهم الفساد بالتأكيد هذه فضحية بكل معنى الكلمة.

*نقلا عن اليوم السعودية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.