التأهل وترجمة غوغل

جاسب عبد المجيد

نشر في: آخر تحديث:

عد فهم لوائح البطولات وحساب النقاط من الأمور المهمة لأي جهاز فني وإداري للفرق والمنتخبات، لأن معرفة المعايير تساعد على اتخاذ القرار المناسب، ثم انتقاء تشكيلة قادرة على تحقيق الهدف.
حذف نقاط المنتخب الأخير في التصفيات الآسيوية بسبب وجود مجموعة ناقصة ليس جديداً، فقد سبق أن كسب أبيض الناشئين لكرة القدم بطاقة التأهل من تصفيات بنغلادش عام 2015 على الرغم من خسارته من شقيقه السعودي بستة أهداف، في حين أضرت هذه الطريقة الأبيض الشاب في تصفيات أخرى.
هناك مراحل عدة لفهم اللوائح، منها قراءات متعددة ومن أشخاص مختلفين للوقوف على أدق التفاصيل، ومراجعة النسخة المترجمة التي عادة ما يحدث فيها الخطأ لأسباب معروفة، منها الترجمة الحرفية وترجمة غوغل، وغيرها من الأمور.
الأمر الآخر، إن بعض الإداريين لا يراجعون اللوائح مع مشرفي التصفيات قبل انطلاقها، بسبب ثقتهم الكبيرة بقدرة المنتخب على تحقيق الفوز في جميع المباريات، ولم يأخذوا في الحسبان المفاجآت.
هناك حاجة ملحة إلى ضرورة فهم معايير التصفيات وحسابات التأهل حتى يؤدي كل عنصر دوره بإتقان.
بعض الأجهزة الفنية تسعى لإخفاء حسابات التأهل عن اللاعبين حتى يلتزموا بتعليمات المدرب ولا يتصرفوا استجابة لضغط اللوائح.
عدم فهم لوائح التأهل في زمن الاحتراف ليس له مكان في عالم اليوم.

*نقلاً عن الرؤية الإماراتية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.