أوليفر كان: أعجبني حرص المسؤولين على التعاون معي

نشر في: آخر تحديث:

كشف أوليفر كان الذي تعاقد معه الاتحاد السعودي لتدريب حراس المرمى، بالإضافة إلى عقده مع الهيئة العامة للرياضة لإنشاء أكاديميات خاصة بتدريب حراس المرمى، أنه استطاع متابعة بعض المباريات في الدوري السعودي وأيضا مباراة جامايكا، ويرى بأن المنتخب السعودي يحتاج إلى عمل كبير لتحقيق أهدافه.

وامتدح الحارس الألماني تعاونه مع الاتحاد السعودي لكرة القدم: إشرف عظيم لي المشاركة في هذا المشروع ويتناسب تماما مع شركتي الخاصة "غول بلاي" في تدريب حراس المرمى.

وحول المفاوضات مع الاتحاد السعودي لكرة القدم: كانت فعلا أسرع مفاوضات لي وأعجبني حرص المسؤولين السعوديين حيث كانوا جادا في مساعيهم لتطوير المنتخب السعودي وتجهيزه لكأس العالم.

وأردف: سأزور السعودية شهريا بما أني المسؤول عن الأكاديمية وسأتعاون مع مدرب حراس المنتخب السعودي، وسيكون معي كبير مدربي الحراس في أكاديميتي.

وعن أكاديميته الخاصة "غول بلاي": هي أكاديمية خاصة بحراس المرمى فقط كونه مركز مهم جدا ولا تجد الكثير من الاهتمام له في كرة القدم ولأن الحراس يحتاجون للكثير من المهارات البدنية والذهنية.

واختتم الحارس الألماني كلامه بأنه سيتعاون مع المدربين السعوديين وليس الأوربيين فقط: سأستعين بمدربي حراس سعوديين بكل تأكيد ولن أعتمد فقط على حراس أكاديميتي الخاصة، لأن السعودييون سيسهمون وسنتعلم من بعضنا البعض.