لماذا نيبوشا؟

خالد عز الدين

نشر في: آخر تحديث:

نتائج الزمالك فى الموسم الحالى لا تبشر بخير بالرغم من ان المنافسة على درع الدورى مازالت قائمة حتى الآن. ولكن يظل السؤال محيرا لدى جماهير الأبيض وهو لماذا تعاقد النادى مع المونتيجرى نيبوشا لتدريب الفريق؟ هل لانه حقق الفوز مرتين متتاليتين على الأهلى بالبطولة العربية الأخيرة التى نظمتها مصر.. فكان البحث عنه لتدريب القلعة البيضاء بمثابة انتصار لادارة الزمالك فى ظل أن نيبوشا حقق انتصارات مدوية مع الفيصل الاردنى بعدما فاز بالدورى والكأس والسوبر المحلى الاردنى فكانت التصريحات العلنية يجب إلا تكون بتلك القسوة من جانب رئيس النادي، فكيف يستطيع نيبوشا السيطرة على الفريق وهم على علم بانه «يوبخ» بشكل يومى من جانب الادارة.

الحل ليس فى رحيل نيبوشا أو حضور مدرب جديد الاهم هو ترك الجهاز الفنى يعمل من دون تدخلات لاعطائه نوعا من الطمأنينة لكى يستطيع العطاء، فهناك بعض اللاعبين يرغبون فى رحيله ولهذا خرجت تصريحات كثيرة من هنا وهناك تؤكد رحيله أو بقاءه أيضا بتلك الانتصارات وراء سحب الزمالك للتعاقد معه.

ولكن ماذا حدث له فى الزمالك؟ والسؤال ليس صعبا، فنيبوشا لم يستطع إلى الآن امتلاك زمام الأمور لدى لاعبيه فى الكثير من المباريات بالاضافة إلى أخطائه المستمرة فى تشكيلة الفريق وحالة الرهبة والخوف اللتين تتملكان المدرب قبل كل مباراة برحيله إذا خسر وهو ما اكده للاعبين قبل لقاء الاسماعيلى بانه سيرحل فى حال خسارته وبالفعل تقدم باستقالة شفوية بالاضافة إلى تصريحات رئيس النادى مرتضى منصور بانه «قرفان» من نيبوشا ولاعبيه، ولكن إسماعيل يوسف عضو مجلس الادارة والمشرف على الكرة أكد بقاء نيبوشا وأتمنى ان تخرج التصريحات فقط من جانب إسماعيل مع احترامى للجميع لاننى اعتقد أن الشرط الجزائى للمدرب ـ 74 ألف دولار ـ ليس عائقا على الاطلاق للزمالك بناء على تصريحات رئيس النادى بأن خزينة النادى بها 175 مليون جنيه.

*نقلاً عن الأهرام المصرية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.