تأجيل التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى المونديال بسبب كورونا

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) يوم الاثنين تأجيل المباريات المقبلة في التصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 لكرة القدم وكأس الأمم الآسيوية 2023، بسبب مخاوف من تزايد انتشار فيروس كورونا.

وذكر الفيفا عبر موقعه على الإنترنت أنه بعد التشاور مع الاتحادات الوطنية الأعضاء من قارة آسيا، اتفق الفيفا والاتحاد الآسيوي على تأجيل المباريات المقبلة بالتصفيات الآسيوية، وأوضح أنه تقرر تأجيل مباريات التصفيات الآسيوية التي كانت مقررة بين 23 و31 مارس الجاري وكذلك المباريات التي كانت مقررة بين الأول والتاسع من يونيو، لتقام في وقت لاحق على أن يناقش مع الاتحاد الآسيوي المزيد من التفاصيل الخاصة بالمباريات المؤجلة.

ومع ذلك، يمكن أن تقام مباريات خلال مارس أو يونيو بحيث تفي احتياطات الصحة والسلامة لكل الأفراد بالمعايير المطلوبة مع الموافقة المشتركة للاتحادات الوطنية المعنية، ويشترط الموافقة أولا من قبل الفيفا والاتحاد الآسيوي.

واتفق الفيفا والاتحاد الآسيوي أيضا على تأجيل البطولة الآسيوية 2020 لكرة القدم داخل الصالات التي كانت مقررة في تركمنستان والتي تؤهل لكأس العالم لكرة القدم داخل الصالات 2020 المقررة في ليتوانيا.

وحتى الآن، من المفترض أن تقام المنافسات المؤهلة لكرة القدم بدورة الألعاب الأولمبية المقبلة في طوكيو، طبقا للمواعيد المحددة، باستثناء المواجهة الفاصلة بين كوريا الجنوبية والصين في تصفيات كرة القدم للسيدات، حيث تقرر تأجيلها لتقام في أوائل يونيو.

وسيواصل الفيفا والاتحاد الآسيوي تقييم الأوضاع المتعلقة بانتشار فيروس كورونا لاتخاذ القرارات بشأن أي إجراءات أخرى قد تكون لازمة بالنسبة للتصفيات الآسيوية، وذلك بما يتماشى مع معايير الصحة والسلامة لكل المعنيين.