الفيصلي يهزم الوحدة.. والاتفاق يلقي التعاون إلى "الخطر"

نشر في: آخر تحديث:

اقتحم الفيصلي دائرة المنافسة للحصول على مركز آسيوي عقب فوزه أمام ضيفه الوحدة 2-1، في المواجهة التي احتضنها ستاد مدينة الملك سلمان بالمجمعة، في حين عمّق الاتفاق جراح مضيفه التعاون بفوزه عليه 1-صفر، في المرحلة 28 من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين.

على ستاد مدينة الملك سلمان بالمجمعة، أنعش الفيصلي حظوظه في الحصول على مركزٍ آسيوي عقب فوزه أمام ضيفه الوحدة 2-صفر.

وشهدت المباراة أفضلية للفيصلي الذي انتظر حتى الدقيقة 29 حينما تمكن لاعبه أحمد أشرف من افتتاح التسجيل بعدما انطلق بكرة من منتصف الملعب وواجه المرمى ووضعها في الشباك.

وعند الدقيقة 66 عزز البرازيلي جيليرمي لاعب الفيصلي تقدم فريقه بتسجيل الهدف الثاني بعدما سدد كرةً قوية من خارج منطقة الجزاء استقرت في شباك الحارس عبدالله الجدعاني.

وعند الدقيقة 79 تمكن البرازيلي لويس غوستافو لاعب الوحدة من تسجيل هدف فريقه الوحيد عن طريق ركلة جزاء.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد الفيصلي إلى 45 نقطة ليبقى في المركز الخامس وبفارق نقطة عن فريقي الوحدة وأهلي جدة صاحبي المركزين الثالث والرابع.

وعلى ستاد مدينة الملك عبدالله بالقصيم، عمّق الاتفاق جراح مضيفه التعاون بعدما ألحق به الخسارة السادسة توالياً بفوزه عليه 1-صفر، ليضعه في دائرة الخطر.

ويدين الاتفاق بهذا الفوز لمهاجمه عبدالله السالم الذي سجّل هدف المباراة الوحيد عند الدقيقة 34 بعدما حول تسديدة زميله سعد السلولي بالكعب لتستقر في شباك الحارس البرازيلي كاسيو.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد الاتفاق إلى 42 نقطة ليبقى في المركز السابع، وبقي التعاون على رصيده السابق 32 نقطة ليبقى في المركز العاشر.