الجزائري سعدي: في بلجيكا اتهموني بالإرهاب و"القذارة"

نشر في: آخر تحديث:

كشف الجزائري الدولي إدريس سعدي، مهاجم نادي كورتريه البلجيكي عن تعرضه لهتافات عنصرية من قبل أحد المشجعين خلال المباراة التي تعادل فيها فريقه مع مضيفه شارلوروا 1-1 يوم السبت، ضمن المرحلة التاسعة والعشرين من الدوري البلجيكي لكرة القدم.

وسجل سعدي البالغ من العمر 25 عاما، الهدف الوحيد لكورتريه الذي يلعب له على سبيل الاعارة قادما من كارديف سيتي. علما انه يحتل المركز الثالث في قائمة هدافي الدوري البلجيكي برصيد 14 هدفا.

وقال سعدي، في تصريحات أعقبت المباراة لكل واحد منا الحق في تشجيع فريقه، لكن هناك بعض الكلمات لا يجب التفوه بها، وايضا صيحات القردة التي يجب ألا نقوم بها في ملاعب كرة القدم. يقولون لي العربي والارهابي القذر، انه من العار ان يحدث هذا. انه امر خطير جدا.

ودعا سعدي، الى معاقبة الاشخاص الذين يتلفظون بعبارات عنصرية مضيفا: هؤلاء الاشخاص يجب معاقبتهم، يجب مراقبة الكلام الذي نتفوه به ولا نقول أي شيء. لا تهمني المباراة، أعتبر أن هذه الكلمات (العبارات العنصرية) خطيرة جدا خاصة في السياق الحالي.