ساوثغيت: مواجهتنا أمام تونس ستكون أصعب من مباراة 1998

نشر في: آخر تحديث:

كشف غاريث ساوثغيت، مدرب المنتخب الإنجليزي، أن مواجهة بلاده أمام تونس لن تكون سهلة بأي حال من الأحوال، مضيفا أن الأخير سبق أن كان ندا قويا في مونديال 1998 في فرنسا.

وقال ساوثغيت خلال مقابلته مع "العربية": ستكون مباراة بلجيكا بأسلوب حديث من مباريات البريمرليغ، لأن مباريات الدوري الإنجليزي تعتمد على الكثير من الكرات الطويلة والقوة البدنية، وأعتقد أن هذه المباراة ستكون بالطبع مثيرة على الطريقة التي يحب مارتينيز أن يلعب بها والطريقة التي أفضلها أيضا، لكن بالطبع ستكون هذه المباراة الثالثة بالنسبة لنا لهذا أهم مباراة هي الأولى أمام منتخب تونس.

وأردف ساوثغيت حول مباراة تونس: تونس في مركز أفضل منا في تصنيف "فيفا" لشهر مايو، لقد فزنا عليهم بهدفين دون مقابل في المباراة الأولى لنا في مونديال 98، وكانت صعبة جدا، ولا أتوقع أي شي مختلف هذه المرة، لأن تونس تطورت كثيرا مع المدرب الحالي. وتعجبني طريقة لعب تونس، فهم يحبون الاستحواذ على الكرة ومعظم المباريات التي لعبوها كانوا يستحوذون على الكرة أكثر من الخصم، وهم يلعبون بطريقة جماعية جيدة، كما أنهم صعدوا حوالي 20 مركزا في التصنيف العالمي خلال العامين الماضيين، وهذه هي المباراة التي يجب ألا نفكر بأنها سهلة، ربما يعتقد الناس خارج إنجلترا بأنها ستكون كذلك، ولكن من الخطر أن نعتقد ذلك، وهذا ما حدث معنا فعلا في البطولتين السابقتين.