عاجل

البث المباشر

خلفان.. "صقّار" رفضه منتخب البراعم ويعول عليه الأبيض

المصدر: دبي - عبدالملك الجزولي

تتطلع الجماهير الإماراتية إلى أن تشهد بطولة كأس آسيا انطلاقة خلفان مبارك، صانع ألعاب الجزيرة الإماراتي، خاصة بعدما تعرض "الأبيض" لضربة قوية عقب إصابة نجمه عمر عبدالرحمن "عموري" بالرباط الصليبي مع فريقه الهلال السعودي.

ويدشن المنتخب الإماراتي مشواره يوم السبت، عندما يواجه البحرين في افتتاح البطولة التي تقام في الإمارات لغاية الأول من فبراير، ويدخل المنتخب الإماراتي البطولة بهدف تحقيقها للمرة الأولى في تاريخه، بعدما حل ثانيا في نسخة 1996، وجاء ثالثا في البطولة السابقة التي أقيمت في أستراليا 2015.

وتضم قائمة المستضيف العديد من الأسماء البارزة في مقدمتهم الثنائي علي مبخوت وأحمد خليل، إلى جانب المخضرم إسماعيل مطر، لكن الأنظار تتجه إلى صاحب الـ "23 عاما" بعد المستوى الذي ظهر عليه في الدوري المحلي مع ناديه الجزيرة، الأمر الذي جعل الاتحاد القاري للعبة يضعه ضمن قائمة الأسماء الشابة التي يتوقع أن تبرز في البطولة.

وأوضح الاتحاد الآسيوي أن خلفان مبارك يمتاز بالقدرة على قيادة خط وسط "الأبيض"، وأنه منذ انضمامه إلى نادي الجزيرة، أكد قدرته العالية على صنع الأهداف لزملائه من خلال التمريرات الذكية، مشيرا إلى أن الجماهير الإماراتية، تأمل أن يواصل خلفان التألق، ليقود المنتخب للمنافسة على اللقب القاري.

وتعود قصة اللاعب الذي ولد بعجمان في التاسع من مايو 1995، إلى أن والده رأى فيه الموهبة، سيما وأنه لاعب سابق لكنه لم يكمل مشواره الكروي بحكم الوظيفة، الأمر الذي جعله يركز على أن يواصل ابنه مسيرته، ودفع به في أكاديمية نادي عجمان عندما كان يبلغ من العمر 6 أعوام، واستمر مع الفريق الملقب بـ "البرتقالي" إلى أن بلغ 12 عاما، حينها تعاقد معه النادي الأهلي في دبي "شباب الأهلي دبي"، وفي تلك الأثناء تمت دعوته لخوض اختبارات مع منتخب البراعم، لكنه استبعد بسبب صغر وضعف بنيته الجسمانية، وقال في تصريحات للموقع الرسمي لاتحاد القدم الإماراتي: غير أنني لم أستسلم بل رحت أتدرب أكثر وأحرص على تطوير قدراتي.

وأضاف: حاولت أن أقتفي أثر والدي في كرة القدم، فقد كان لاعبا في نادي عجمان، لكنه ترك اللعبة بسبب الوظيفة، وأنا الوحيد في العائلة الذي أمارس اللعبة حاليا، وأحظى بدعم كبير من والدي، حيث يتابعني ويحضر التدريبات والمباريات التي ألعبها حتى لو كانت في مدن أخرى، وهذا الدعم يحفزني لتقديم الأفضل وتطوير مهاراتي، ووالدي دائما يقول لي : لا شيء مستحيل في كرة القدم مع الجد والاجتهاد والعمل الصادق.

لم تؤثر ممارسته للعبة كرة القدم عندما كان في المراحل السنية على دراسته، واستطاع أن يوفق بين الجانبين، فحصل على معدل عال في مدرسته "الشارقة الأمريكية"، وسجل في إحدى الجامعات بالعاصمة أبوظبي وتخصص في "الموارد البشرية"، لكن مسيرته الاحترافية مع الجزيرة والمنتخب الأول دفعته لتجميد دراسته الجامعية إلى وقت لاحق.

يقضي صانع الألعاب وقت فراغه في ممارسة هوايته المفضلة "الصيد بالصقور"، ويحرص على استغلال أوقات الإجازة بعيدا عن كرة القدم في ممارسة هوايته التي تربى عليها منذ الصغر باعتبار أنها هواية تراثية في الإمارات.

وكانت نقطة تحول خلفان في عام 2013، عندما انتقل إلى الجزيرة من النادي الأهلي، بعدما دفع الجزيرة مبلغ ‬1.8 مليون درهم حق رعاية عن اللاعب للنادي الأهلي عقب تجاوزه سن الشباب، وفضل اللاعب الانتقال لأنه لم يتمكن من الحصول على فرصة التواجد في التشكيلة الأساسية للفريق الأول، وتخوف من ضياع مستقبله في دكة الاحتياط وقرر خوض تجربة مع الجزيرة، الذي أصبح أحد ركائزه الأساسية.

ويمتلك خلفان روحا عالية داخل وخارج الملعب، كما أنه لم يحصل على أي بطاقة حمراء منذ أول مشاركة رسمية له في مسابقات اتحاد الكرة الإماراتي "موسم 2006-2007 مع المراحل السنية في عجمان"، كما لم يشهر الحكام له أي بطاقة سواء كانت صفراء أو حمراء في آخر موسمين مع الفريق الأول بالجزيرة، ولا يضع أي لاعب أمام النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي يعتبره أعظم لاعب في تاريخ كرة القدم.

إعلانات