عاجل

البث المباشر

غضب مصري بعد التعادل مع كينيا في التصفيات

المصدر: القاهرة - نيرمين سامي

باتت الجماهير المصرية تقارن بين مستوى المنتخبات المحلية بعد تعثر المنتخب المصري الأول تحت قيادة حسام بدري بالجولة الأولى من تصفيات أمم إفريقيا الكاميرون 2021، وتوهج المنتخب الأولمبي مع مدربه شوقي غريب في بطولة أمم إفريقيا تحت 23 عاما المؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020.

واكتفى حسام البدري بالتعادل أمام المنتخب الكيني بهدف لكل منهما ليحتل المركز الثاني في المجموعة السابعة بنقطة وحيدة، فيما تأهل المنتخب الأولمبي إلى نصف النهائي القاري محققاً العلامة الكاملة فضلا عن ظهور من العناصر الواعدة التي ستكون نواة لمنتخب الأول في المستقبل.

وترى الجماهير أن غياب عبدالله السعيد ومحمد صلاح عن صفوف المنتخب الأول عادت بالسلب على الفريق.

وتعرض شوقي غريب، قبل انطلاق بطولة أمم إفريقيا تحت 23 عاما، لحملة انتقادات وسخرية لكن الأمور انقلبت رأسا على عقب وبات الآن مثار إشادة ودعم، فيما تزداد على الجانب الآخر الأصوات المطالبة اتحاد الكرة بتغيير البدري والاستعانة بمدرب محلي أو أجنبي.

إعلانات